أقلامهم

مشاري العدواني: بالكويت لأننا غير عن بقية الشعوب فإن الهالوين بلش مبكر بيومين عندنا.. فأمس الأول، قبضوا على مسلم البراك.

هالوين عليكم !
كتب مشاري العدواني
اليوم يصادف HALLOWEEN الهالوين ، لدى الغرب خصوصا والعالم عموما ، هو العيد الذي اختلف على اصله وفصله ابناء الجلدة البيضاء فبعضهم ارجع منبته لأكلة السلطة بالجبنة البيضاء من اوربيي البحر الابيض المتوسط ، والبعض الآخر يرده لإيرلندا لكنهم جميعهم اتفقوا على انهم يحولونه من مناسبة مرعبة وجن وشياطين ، الى يوم عيد وفرحة بالنسبة لهم جميعا! اما سبب ارتداء الملابس التنكرية في هذا اليوم هو الاعتقاد بأن الارواح الشريرة ترجع للأرض في هذا اليوم من كل عام ، فيتنكرون لكي لا تتعرف عليهم!
بالكويت لأننا غير عن بقية شعوب الكرة الارضية ، والله لا يغير علينا ، وإحنا احسن من غيرنا وحتى البيض عطيناكم اياه بالتموين! فإن الهالوين بلش مبكر بيومين عندنا … فأمس الاول ، قبضوا على مسلم البراك ، القامة الطويلة العريضة التي لا تستطيع ان تضعها في كفة لكي تقارنها  بحكومة او شخصية ، فمكان بوحمود لا يكون النواحي والجوانب بل في وسط القلوب ومنتصف الاحداث ومضمون المعاني!
ومن العلامات الكبرى لهذا الزمان الرديء عندما تحاول الدولة ان تخدع الحاضر والماضي والمستقبل ، بنفوذها وأدواتها ومساحيقها الهلامية وأزيائها التنكرية فتصنع من سِقط القوم وأرذال المجتمع ومهرجي البلاط  ، وعبدة الدينار، شخصيات  مرموقة! 
وفي نفس الوقت تحاول اسر الاسود والطيور الحرة ومن يخاف عليهم اكثر من خوفهم على أنفسهم ، لتزج بهم بالسجون ، معتقدة بأنها ستذلهم بهذه التصرفات ولا تعلم بأنها تذل نفسها فالبلد الذي يُذل فيه الشريف ويٌعز فيه نقيضه ، بلد يعاني من خلل في الادارة لا في الشعب!
Copy link