منوعات

الرئاسة المصرية: الموظف المتهم بارتكاب الفعل الفاضح ترك الرئاسة من 2009

أكدت رئاسة الجمهورية المصرية أن الموظف المتهم بإرتكاب الفعل الفاضح والذى صدر ضده اليوم الاربعاء حكم بالحبس 6 أشهر ليس له صفة برئاسة الجمهورية.

وقال د. ياسر على المتحدث الرسمى بإسم رئاسة الجمهورية أن الموظف ترك العمل برئاسة الجمهورية فى 5 مارس 2009 الماضى.. ولا يعمل فى الرئاسة منذ ذلك التاريخ .

وكانت محكمة جنح مصرية قضت بحبس موظف برئاسة الجمهورية وربة منزل 6 أشهر وتغريمهما ألف جنيه في تهمة ارتكاب فعل فاضح في الطريق العام داخل سيارة.

وكان محمود الجيوشي , محامي المتهم قد نفى خلال مرافعته ارتكاب موكله الواقعة ..مؤكدا أنه ليس له علاقة بمؤسسة الرئاسة حيث انقطع عن العمل منذ 7 سنوات وأنه يعمل موظفا بمحافظة القاهرة .

Copy link