محليات

سافر مضطرا بإقامة منتهية مع والدته لزيارة شقيقه المريض
منع ابن عسكري من دخول الكويت ..وأبوه يناشد الحمود السماح له

الخارج من الكويت لا يدخلها، شعار أشهرته سلطات المطار في وجه شاب من مواليد الكويت (1984) ، يحمل جوازا سوريا من الدخول الى البلاد بحجة أن اقامته تنتهي في 13 يناير المقبل، علما بأنه غادر الكويت قبل 4 أيام مع والدته متجها الي الأردن لزيارة شقيقه الذي يدرس في عمان، وتعرض بشكل مفاجئ لوعكة صحية مفاجئة وشديدة مما استدعي سفر الابن الأكبر مع والدته لزيارة شقيقه. 
 
وعند عودتهم للكويت علي متن الخطوط الجوية الكويتية رفض ضابط المطار دخول الابن وسمح بدخول والدته وشقيقه الطالب على اعتبار أن اقامة ابنها الكبير تنتهي في يناير المقبل، حيث لايزال التحاق بعائل على والده، لكن الام رفضت دخول الكويت إلا مع ابنها.
وناشد والد الوافد، المقيم في الكويت منذ عام 1970 وأحد منتسبي القوات المسلحة ولازال على رأس عمله، وزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود السماح لابنه بالدخول.
Copy link