عربي وعالمي

نجاد: نأمل في تعزيز علاقاتنا مع كردستان.. لازدهار وتنمية الأمتين الإيرانية والعراقية

دعا الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الاثنين الى اقامة علاقات وثيقة اكثر مع كردستان العراق المجاور، ولا سيما على الصعيد الاقتصادي، وذلك خلال استقباله رئيس وزراء الاقليم الذي يتمتع بالحكم الذاتي، كما افاد الموقع الالكتروني للرئاسة الايرانية.

 واكد احمدي نجاد لرئيس وزراء اقليم كردستان العراق نشيروان بارزاني ان علاقات وثيقة بين ايران والاقليم الذي يتمتع بالحكم الذاتي يمكن ان تفيد العراق.

وقال الرئيس الايراني ان “استكشاف القدرات القائمة وخصوصا في مجال المبادلات التجارية، يمكن ان يسمح لنا بالتقدم خطوة كبيرة الى الامام في ما يتعلق بالعلاقات الاقتصادية بين ايران والعراق”.

واضاف ان “ذلك سيساعد في ازدهار وتنمية الامتين الايرانية والعراقية”. ورد بارزاني بالتأكيد على ان اقليم كردستان العراق مستعد لتطوير علاقاته مع ايران، مشددا على ان مثل هذا القرار يكتسي “اهمية كبيرة” بالنسبة الى الاقليم العراقي.

 والتقى بارزاني ايضا الامين العام للمجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي، واعلن ان المبادلات التجارية بين ايران واقليم كردستان العراق تجاوزت ثمانية مليارات دولار، كما ذكرت وكالة انباء الطلبة الايرانية، من دون مزيد من التفاصيل.

وشدد جليلي على اهمية المحافظة قدر الامكان على الهدوء على الحدود بين ايران وكردستان العراق. واوضح ان “مسائل بسيطة لا ينبغي ان تحول دون تطوير خطط استراتيجية”.

 وكانت المناطق الغربية لايران على الحدود مع غرب العراق وجنوب تركيا، مسرحا لصدامات متقطعة بين قوى الامن الايرانية وعناصر من حزب “حياة حرة في كردستان” المسلح، وهو ابرز حركة كردية تعتمد الكفاح المسلح ضد نظام طهران.

وردت ايران بقصف قواعد لهذا الحزب في المناطق الجبلية من كردستان. وفي يوليو 2010، شن الحرس الثوري الايراني عملية واسعة النطاق ضد المتمردين، مؤكدا انه قتل اكثر من 180 عضوا في الحزب.

Copy link