عربي وعالمي

ساركوزي أمام القضاء للتحقيق في تمويل حملة 2007

مثل الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي أمام قاضي التحقيق جان ميشيل جونتيل بحضور المحامي تييري هيرزوغ، الذي يدافع عن ساركوزي المتهم بتلقي تمويل غير قانوني من وريثة مجموعة لوريال العالمية العملاقة لمستحضرات التجميل ليليان بيتانكور “90 عاماً”، أغنى سيدة في فرنسا، خلال الحملة الانتخابية الرئاسية سنة 2007.
فقد قامت “امبراطورة” لوريال بتمويل حملة ساركوزي الانتخابية بحدود تتجاوز بأشواط ما يسمح به القانون.
كما يمكن أن يخضع الرئيس الفرنسي الذي انسحب مبكراً في سن السابعة والخمسين من الحياة السياسية بعد هزيمته في الانتخابات الرئاسية أمام الاشتراكي فرنسوا هولاند، لوضع “شاهد” بحاجة إلى محام وهو وضع ما بين الشاهد العادي والمتهم.
وهي المرة الثانية منذ صدور الدستور المؤسس للجمهورية الخامسة في فرنسا في 1958 التي يستدعي فيها القضاء رئيس دولة بعد جاك شيراك الذي أدين العام الماضي في قضيتي وظائف وهمية في بلدية باريس، واستطاع أن يتحاشى الوقوف أمام قاضي التحقيق بحجة أنه ضعيف الذاكرة وهو ما يسمح به طبيا المثول أمام المحاكم الفرنسية.
Copy link