برلمان

المسلم: استعانة مجلس الصوت الواحد بالنائب العام المصري المُقال .. إهانة لـ”الكويت”

قال النائب السابق د. فيصل المسلم: “إن الاستعانة بالنائب العام المصري المقال والموجهة إليه اتهامات بالتلاعب في ملف مقتل الثوار، ليعمل مستشارًا قانونيًا بمجلس الأمة، يعد إهانة للكويت حكومةً وشعبًا، ونجدد رفضنا تحويل الكويت مقرًا لرجال النظام المصري السابق الذي قامت ضده وضدهم ثورة شعبية سلمية أطاحت بهم وأشاد بها العالم”. ‏
وأضاف المسلم في تصريح صحافي: “إن أشد ما أخافه هو استعانة الحكومة بطريق غير مباشر بخبرات وخدمات النائب العام المصري المقال أثناء عمله مستشارًا بمجلس الأمة، وهو الذي اتهم في تلفيق قضايا معارضي نظام المخلوع مبارك ودفن البلاغات المقدمة ضد رموز فساد العهد البائد في مصر، في قمع الحريات وإيذاء معارضي الحكومة”.
وكشف المسلم عن خشيته أيضًا من أن يكون هدف الاستعانة بخدمات النائب العام المصري المقال الحاصل على الدكتوراه في تشريعات مكافحة الفساد الدولية، والذي قدمت ضده بلاغات بالتستر على فساد رموز نظام مبارك لسنوات طويلة، السعي لحماية كبار المفسدين الذين فجرت قضاياهم غضب الشعب الكويتي.
وختم المسلم تصريحه بأن “سمعة الكويت وأهلها آخر اهتمامات مجلس الصوت الواحد غير الشرعي والساقط شعبيًا ودستوريًا، والذي يبدو إن رئيسه يرتّب لشيء خطير سيلحق أضرارًا بالغة بمصالح وحريات الشعب الكويتي في الحاضر والمستقبل”.
ومن جهته تساءل عضو المجلس المبطل بدر الداهوم ماهو السبب في تعيين مستشار قانوني في مجلس الامة كان عمله في بلاده في السابق حماية فساد الرئيس المخلوع وعصابته؟ هو سيتخذون سياسة الرئيس؟
Copy link