جرائم وقضايا

شهادة الجارة تُنقذ متهم من تعاطي المخدرات والاتجار بها !

برأت الدائرة السادسة بمحكمة الجنايات برئاسة المستشار صلاح الحوطي متهما من وقائع جلب وحيازة وإحراز وتهريب المخدرات بقصد الاتجار والتعاطي، وذلك لبطلان إجراءات القبض والتفتيش حسبما شهدت به جارة أحد المتهمين. 
وكانت الواقعه حسب ما ورد بأقوال ضابط مكافحة المخدرات أن تحرياته السرية دلته على أن المتهم الأول يحوز المخدرات بقصد الاتجار والتعاطي وبعد استصدار إذن النيابة أرسل مصدره السري لشراء المخدرات وبعد عملية التسليم والاستلام قام بضبط المتهم الأول ومرافقة المتهم الثاني وعثر بحوزتهما على المخدرات المضبوطه والمبلغ المالي الخاص بالمباحث وقد أقرا له بالاتجار والتعاطي وأنهما يتحصلان على المخدرات من المتهم الثالث المتواجد بمسكن المتهم الاول محل إذن النيابة فانتقل إلى هناك وتم ضبط المتهم الثالث وبحوزته مبالغ مالية وكمية من المخدرات وقرر أنها تخصه للاتجار والتعاطي وأنه يقوم بجلبها من خارج البلاد، وقد ثبت من تقرير فحص المضبوطات انها لمادة الحشيش المخدرة كما ثبت من تقرير الادلة الجنائية تعاطي المتهمين جميعا لمادة الحشيش وأحيلت الواقعه للقضاء.
وأمام المحكمة نفت وكيلة المتهم الثالث المحامية دلال الملا حدوث الواقعة برمتها دافعة ببطلان اجراءات ضابط الواقعه من قبض وتفتيش لوقوعهما قبل صدور اذن النيابة ودللت على صحة دفاعها بتقديم شاهد نفي وهي جارة المتهم الاول حيث حضرت بجلسة المحكمة وشهدت بأن المباحث حضروا إلى مسكن المتهم الاول والقوا القبض على المتهمين الثلاثه وحددت الوقت الأمر الذي يؤكد أن المباحث القوا القبض على المتهمين قبل استصدار إذن النيابة ما يبطل الاجراءات.
كما دفعت الملا ببطلان القبض على موكلها المتهم الثالث وتفتيشه لانتفاء حالة التلبس موضحة أن ماقام به الضابط من اجراءات بحقه قد جاوزت حدود الاذن الصادر له كما دفعت ببطلان اذن النيابة لعدم جدية التحريات حيث انها اقتصرت على المتهم الاول فقط وجاءت مخالفة للواقع، كما دفعت ببطلان أقوال وشهادة ضابط الواقعه لانفراده بالشهاده وعدم صحة ما شهد به من أنه ضبط المتهمين في قطعة (3) امام جمعية الاندلس حيث قدمت للمحكمة شهاده صادرة من الجمعية تثبت عدم وجود فرع للجمعية في قطعه (3) وهو ما يؤكد عدم صحة الواقعة.
وأكدت انتفاء جريمة حيازة وجلب المخدرات المسندة لموكلها حيث ان ضابط المباحث اتخذ من تعدد سفرات المتهم لدولة بعينها دليلا على الاتهام إضافة لتقديمها مايثبت ان موكلها ملتحق بالدراسة في هذه الدولة بما ينفي عنه الاتهام، كما أكدت انتفاء اركان جريمة حيازة المخدرات بقصد الاتجار والتعاطي مقدمة للمحكمة المستندات الدالة على تفوق موكلها الدراسي وانه مازال يكمل دراسات عليا ولديه وظيفة مرموقه ولديه اسرة صغيرة وابنه هو عائلها الوحيد ومن ثم لا يمكن تصور اقدامه على ارتكاب الواقعه خاصة في ظل انكاره وعدم صحة اقوال الضابط وتحرياته، وان القاعده ان الشك يفسر لمصحلة المتهم، واختتمت دفاعها بطلب براءة المتهم الثالث وهو ما اطمئنت معه المحكمة لصحة الدفاع والمستندات المؤيده له وقضت ببراءة المتهم الثالث مما اسند اليه.
Copy link