منوعات

السعودية: شرائح ذكية لمنع الحج بدون تصريح

كشف وزير الحج الدكتور بندر بن محمد حجار أن وزارة الحج بصدد وضع خطة استراتيجية للحج والعمرة لمدة 25 عاماً مقبلة تأخذ بعين الاعتبار الزيادة المتوقعة في عدد الحجاج والمعتمرين والزوار ومحدودية مساحة المشاعر المقدسة، مشيراً في هذا الصدد إلى أن اللجنة الفنية المعنية بوضع هذه الاستراتيجية تعمل حالياً على وضع اللمسات النهائية لهذه الاستراتيجية.
ووفق صحيفة “الرياض” السعودية، أشار حجار خلال اللقاء العلمي الذي نظمته كلية الاقتصاد والإدارة صباح أمس الأربعاء بجامعة الملك عبد العزيز بجدة تحت عنوان “تطوير خدمات الحج والعمرة” إلى أن الوزارة ستستخدم الشرائح الذكية لفحص تصاريح الأفراد وتفتيش الحافلات دون إحداث ارتباك مروري عند مداخل أم القرى لمنع غير المصرح لهم بدخول مكة المكرمة أثناء موسم الحج، وفيما يتعلق بمتخلفي العمرة أشار إلى أنه تحقق إنجاز كبير في تخفيض أعداد المتخلفين، موضحاً أن الموسم الماضي أدى مناسك العمرة 5.5 ملايين معتمر ولم يتخلف منهم إلا ثمانية آلاف فقط، موضحاً أن المملكة تستقبل 400 ألف معتمر شهرياً ويتضاعف هذا العدد إلى 800 ألف معتمر في شهر مضان المبارك.
وتطرق وزير الحج إلى التحديات التي تواجه الحجاج، مؤكداً أن الدراسات مستمرة وبمنتهى الدقة والسرعة لتجاوز هذه التحديات من أجل راحة ضيوف الرحمن، موضحاً أن أهم هذه التحديات هي محدودية المساحة خاصة في مشعر منى الذي تبلغ مساحته 1.450 مليون متر مربع بما يوفر مساحة 260 سنتيمتراً للحاج الواحد من الحجاج النظاميين سواء حجاج الخارج أو حجاج الداخل، وفي حالة إضافة عدد الحجاج غير النظامين يكون لكل حاج حوالي متر واحد أو 80 سنتيمتراً، لذلك هناك ضوابط صارمة سيتم تطبيقها على حجاج الداخل ممن لا يحملون تصاريح اعتباراً من موسم الحج المقبل قد تصل إلى ترحيل المقيم المخالف وإبعاده عن المملكة لمدة عشر سنوات.
Copy link