برلمان

أكد حرصه على معرفة مدى تطابق هذا الحكم مع اتفاقية العهد الدولي
ممثل المفوضية السامية لحقوق الإنسان يزور البراك

قام رينو ديتال الممثل الإقليمي بالإنابة التابع للمفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة لهيئة الأمم المتحدة، بزيارة للمنسق العام لإئتلاف المعارضة مسلم البراك في الساعة الرابعة عصراً في ديوانه، ودار الحديث حول اتفاقية العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، وأكد رينو أنهم متابعين لمحاكمة مسلم البراك وحريصين على معرفة مدى تطابق هذا الحكم مع اتفاقية العهد الدولي والذي وقعت عليه الكويت وأصدرت بموجبه القانون رقم 12/ 1996. 
وأوضح البراك للممثل الإقليمي للمفوضية “اننا كمتهم ومحامين طلبنا أن يتم إعطاؤنا حقوقنا وفقاً لهذه الاتفاقية بإستدعاء شهود النفي ولكن للأسف لم تتم الإستجابة لهذا الطلب، وفي ذلك مخالفة صريحة”. 
كما أكد البراك وشرح بشكل تفصيلي مايتعرض له المغردين والمغردات من ملاحقات وإعتقالات وقمع للحريات بل أن مجموعة منهم الآن داخل المعتقل منهم راشد العنزي وصقر الحشاش وبدر الرشيدي ومحمد المخيال ولورنس الرشيدي، وهناك من صدرت عليهم أحكام وسيكونون بعد فترة بالسجن وهم حامد الخالدي وعياد الحربي، والنواب السابقين فلاح الصواغ وخالد الطاحوس وبدر الداهوم ومسلم البراك. 
وأشار البراك أنه يثمن هذه الزيارة حيث أنها تؤكد حرص المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة في متابعة قضايا حقوق الإنسان خصوصاً في الدول التي وقعت على هذه الإتفاقية وبشكل أخص الدول التي وقعت ولم تلتزم بالمبادئ التي وردت فيها ومنها للأسف الشديد دولة الكويت. 
وبين البراك أن مجموعة من التجاوزات اتجاه حقوق الإنسان سيتم وضعها بكل التفاصيل أمام المنظمة خصوصاً أنها تتبع هيئة الأمم المتحدة من خلال مكتب الرصد والإتصال الخارجي والمكتب القانوني بإئتلاف المعارضة. 
Copy link