منوعات

الشريم عن خدمة “ببلي”.. “واتخِذ داعيًا لا يطلب لدعوته أجرًا”

سجَّل إمام الحرم المكي الشيخ سعود الشريم دعمه لفكرة أن تكون طرق الدعوة إلى الله غير مشروطة بأجر، واستشهد بالحديث الشريف الذي جاء فيه: {واتخِذ مؤذنًا لا يأخذ على أذانه أجرًا}. 
وتساءل الشيخ الشريم في معرض إبداء رأيه بخدمة “ببلي” ومشاركة عدد من الدعاة بها: “متى يكون شعارنا (واتخِذ داعيًا لا يطلب لدعوته أجرًا)؟”. 
 
وقال الشريم عبر حسابه بموقع تويتر: “يوقفني كثيرًا الحديث الذي في الترمذي مرفوعًا: {واتخِذ مؤذنًا لا يأخذ على أذانه أجرًا}، والأقرب أنه يجوز أخذها دون مشارطة، والنهي محمول على طلب الأجرة”. 
وأضاف إمام الحرم المكي: “إذا كان هذا في النداء للصلاة فكيف بالنداء والدعوة لدين الله”.
وأردف: “بمناسبة خدمة (ببلي) متى سيكون شعارنا: “واتخِذ داعيًا لا يطلب لدعوته أجرًا”.
وكان الدكتور خالد المصلح – أستاذ الفقه المشارك بجامعة القصيم – قد قرر الانسحاب من خدمة “ببلي”.
وجاء ذلك الموقف من خلال تغريدة للمصلح على صفحته بـ”تويتر”، قال فيها: “شاركت في ببلي بناءً على أنه تواصل لا أجرة له، ولكوني لا أطلب أجرة على هذا العمل فقد أبلغت الوسيط برغبتي في الانسحاب من الخدمة”.
من جانبه، أعلن عضو مجلس الشورى الدكتور عيسى الغيث أن نصيبه من اشتراكات ببلي طفيفة, وقال الغيث عبر حسابه على تويتر: إنه وجهها للجمعيات الخيرية وهو الفعل الذي دأب عليه في مشاركاته العلمية والدعوية والإعلامية.
جدير بالذكر أن “ببلي” خدمة صوتية مدفوعة الأجر ظهرت خلال الأيام الماضية، وتتيح للمشتركين بها التفاعل الصوتي مع من يرغبون من المشاهير المشاركين بالخدمة.
Copy link