عربي وعالمي

رئيس الأمن يكشف عن إصابة 2 من أفراد الشرطة
المعارضة البحرينية تتهم قوات الأمن باقتحام منزل “عيسى قاسم”

قالت المعارضة البحرينية إن قوات الامن داهمت منزل رجل الدين الشيعي البارز الشيخ عيسى قاسم يوم الجمعة.
وقالت جمعية الوفاق وهي حركة المعارضة الرئيسية في البحرين على موقعها الالكتروني أن رجال الأمن اقتحموا منزل الشيخ عيسى في قرية الدراز في الساعات الاولى من صباح اليوم وفتشوه.. وذكرت ان المنزل كان به نساء وأطفال لكن الشيخ عيسى لم يكن موجودًا.
وفي بيان نشرته وسائل إعلام رسمية لم يتطرق اللواء طارق الحسن رئيس الأمن العام بالذكر إلى المداهمة، لكنه قال إن الشرطة في المنطقة تعرضت في الساعات الأولى من صباح الجمعة لإطلاق نار من “سلاح محلي الصنع” مما تسبب في إصابة اثنين من أفرادها.
ونقلت وكالة أنباء البحرين عن الحسن قوله “على أثر حادث الاعتداء تم اتخاذ الإجراءات اللازمة لتعزيز دوريات حفظ النظام بعناصر من وحدة مكافحة الإرهاب لضبط الموقف والكشف عن مصدر إطلاق النار”.. وأضاف أن “البحث والتحري مازال جاريا للوصول إلى المتورطين في هذا العمل الإرهابي”.
وقال ناشط بحريني مدافع عن حقوق الانسان ان سبب المداهمة غير معروف، لكنه يعتقد أن رجال الأمن اقتحموا المنزل أثناء ملاحقة هاربين لجأوا إلى منزل الشيخ عيسى من منزل مجاور.
وقال محمد المسكاتي رئيس جمعية شباب البحرين لحقوق الانسان ان هذه هي أول مرة تحدث فيها مداهمة منزل الشيخ عيسى وان ذلك سيثير استياء عدد كبير من شيعة البحرين.. وأضاف ان الناس يعتبرونه خطًا أحمرًا وتوقعّ أن يكون للواقعة رد فعل كبير.
Copy link