منوعات

“تويتر” يهدد بالغاء حساب ترمب لبثه الكراهية في تغريداته : لا حصانة للرئيس

هدد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” الثلاثاء الرئيس المنتخب دونالد ترمب بمنعه من إستخدام الموقع، إذا ما خالف شروط الاستخدام.

وكانت تغريدات لترمب أثارت جدلاً واسعاً خلال حملته الانتخابية، ووصفت بعضها بالمسيئة والعنصرية، لكن الرئيس المنتخب قال في مقابلة في منتصف الشهر الماضي إنه “ليس فخوراً بكل ما نشره عبر حسابه في تويتر”.

ويعتمد الرئيس المقبل للبلاد على “تويتر” لنشر أخباره ويتجاهل وسائل الإعلام التقليدي، لكنه مازال يستخدمه في مهاجمة خصومه، ومنها مؤسسات إعلامية مثل صحيفة النيويورك تايمز وشبكة السي أن أن.

ونقلت مجلة “سلات” الأميركية عن الناطق باسم تويتر أمس الثلاثاء قوله: “إن الرئيس المنتخب ترمب سيمنع من استخدام الموقع لو انتهك الشروط، التي تمنع التهديد بالعنف، وبث الكراهية”، وذكر أن “لا حصانة للرئيس، ولا لأصحاب الحسابات الموثقة”.

ويأتي موقف “تويتر” متناقضاً مع “الفيسبوك”، إذا قال القائمون على الأخير أنهم سيسمحون للرئيس المنتخب بإنتهاك بعض شروط استخدامه، وفقاً لما ذكرته صحيفة الاندبدندت البريطانية. وكان “تويتر” ألغى منتصف الشهر الماضي الحسابات التابعة لمنظمة ألت رايت الأميركية رغم أن بعضها كان موثقاً، بحجة أنها كانت تستخدم “لبث الكراهية”.

الوسوم
Copy link