عربي وعالمي

تململ في الأحواز بسبب طهران

حذر 68 نائبا في البرلمان الإيراني الرئيس حسن روحاني من تصاعد النقمة الشعبية في الأحواز بسبب إهمال الحكومة لأوضاع مواطنيها، وطالبوا بتشكيل خلية أزمة وإعلانها منطقة منكوبة، وذلك بعدما شهدت 12 مدينة من مدنها انقطاعا في التيار الكهربائي استمر 48 ساعة تزامن مع انقطاع الماء والاتصالات. وجاء في بيان أصدره النواب أنه نظرا للتململ الشعبي الواسع فإن الحكومة مطالبة بعقد اجتماع طارئ لبحث شؤون الأحواز ذات الأغلبية العربية في جنوب غربي إيران.

وانقطعت خدمات الماء والكهرباء والاتصالات إثر عاصفة غبار تزامنت مع أمطار ورطوبة عالية، حسب تقارير حكومية، وأن خمس محطات رئيسية للكهرباء تأثرت بسبب كثافة الغبار، كما تم تعطيل الدوام في الدوائر الحكومية والمدارس والجامعات.

وتركت الأزمة أثرها على الاقتصاد الإيراني، إذ تعطلت حركة الطيران، فضلا عن توقف إنتاج النفط، ونقلت وكالات أنباء إيرانية عن مدير شركة نفط الجنوب قوله إن انقطاع الكهرباء أدى إلى تراجع إنتاج النفط بنسبة 786 ألف برميل يوميا من أصل 2.9 مليون برميل تنتجها حقول الأحواز، وهو ما يلحق خسائر تقدر بـ35 مليون دولار يوميا.

Copy link