عربي وعالمي

اخلاء جامعة في كندا بعد تهديد طلبة مسلمين

فتحت شرطة مونتريال الاربعاء تحقيقا اثر تحذير من وجود قنبلة ادى الى اخراج نحو اربعة الاف طالب من جامعة كونكورديا في قلب المدينة في مقاطعة كيبك.

وهددت مجموعة تطلق على نفسها “مجلس المواطنين المحافظين في كندا” في رسالة الكترونية وجهتها الى الجامعة ووسائل اعلام محلية بتفجير “عدة عبوات صغيرة” احتجاجا على وجود طلبة مسلمين في الجامعة.

وكتبت المجموعة في رسالتها “الان بعد ان تولى الرئيس ترامب الحكم جنوب الحدود، الامور تغيرت”.

وتم اخلاء ثلاثة اقسام في الجامعة ابتداء من الساعة 11,30 (16,30 ت غ)، بحسب كريستين موتا المتحدثة باسم هذه الجامعة الناطقة بالانكليزية. والغيت كافة الحصص الدراسية حتى وقت متأخر من بعد الظهر على الاقل، بحسب حساب الجامعة على تويتر.

وقال محقق ان شرطة مونتريال تجري “عمليات تثبت على صلة برسالة التهديد”.

وكان احد الاقسام التي تم اخلاؤها يشهد فعالية “اسبوع توعية بالاسلام”.

ويذكر اسم المجموعة التي هددت بمجموعة الاميركي ديلان روف الذي حكم عليه بالاعدام في كارولينا الجنوبية.

وكان هذا الشاب الذي يؤمن بتفوق البيض قتل في 2015 تسعة سود في كنيسة.

وفي نهاية كانون الثاني/يناير 2016 قتل طالب يؤمن بالفكرة ذاتها، ستة مسلمين اثناء ادائهم الصلاة في مسجد في كيبك.

كما شهدت كندا التي استقبلت اكثر من 40 الف لاجىء سوري منذ اكثر من عام، في الاسابيع الاخيرة اعمال تخريب الحقت اضرارا بمساجد.

Copy link