برلمان

المطير: بعد الإخلال بسلامة “الطائرات.. هل هناك من يشكك بمحور المتنفذين؟!

علق النائب محمد براك المطير على المحور الأول في الاستجواب الذي قدمه إلى رئيس مجلس الوزراء بمشاركة النائب شعيب المويزري، والذي يتعلق بهدم دولة المؤسسات وتمكين المتنفذين من دون وجه حق من الاستيلاء على مرافق الدولة والتخاذل في قضية الإيداعات.
وكتب عبر حسابه على تويتر “بعد الذي رأيناه حول إخلال البعض بمبدأ السلامة وتجاوز الصيانة في الطائرات معرضين حياة الناس للخطر دون وازع من ضمير.. مما أدى إلى توقيفهم من جهات عالمية مع تقاعس لمؤسسات الدولة المعنية ابتداء! هل هناك من يشكك بمحور المتنفذين وهدم دولة المؤسسات في استجوابنا؟!”.
وكان المطير قد تقدم بسؤال برلماني لوزير المالية نايف الحجرف بخصوص الخطوط الجوية الكويتية، وإجراءات صيانة وقطع غيار الطائرت التي تخضع لمنظمة EASA “أياسا”، متسائلا عن الخسائر المترتبة من تعليق أو إلغاء الاعتماد وما مدى تأثيره على سمعة الشركة؟
وأكد المطير أن مسلسل هدم شركة الخطوط الجوية الكويتية لا يزال مستمرًا من قبل المتنفذين، في ظل تخاذل وتفرج الحكومة، مشددًا على أن سحب رخصة الصيانة “له كلفة كبيرة على الخطوط”، وأن هناك احتمالا بأن تعلق الشركة رحلاتها الى أوروبا.
وسأل المطير “هل تم محاسبة الأشخاص المعنيين بهذا الخطأ الجسيم؟”، و”هل تم طرح مناقصة والتعاقد مع شركة خاصة لمعالجة جميع ملاحظات اياسا على حسب الطرق والأطر القانونية؟

Copy link