رياضة

مدافع آرسنال تسقط مانشستر يونايتد

فاز آرسنال على ضيفه مانشستر يونايتد بهدفين دون رد، مساء الأربعاء، على ملعب الإمارات في أبرز مواجهات الجولة 21 من الدوري الإنجليزي.

سجل آرسنال هدفيه في الشوط الأول عبر نيكولاس بيبي وسوكراتيس في الدقيقتين 8 و42.

ورفع الفريق اللندني رصيده إلى 27 نقطة في المركز العاشر، بينما تجمد رصيد المانيو عند 31 نقطة في المركز الخامس.

سار الشوط الأول في اتجاه واحد فقط نحو مرمى دافيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد، الذي استقبل هدفا مبكرا بعد عرضية من مسعود أوزيل، أكملها بيبي بيسراه في الشباك.

كما تفنن أوباميانج ولاكازيت ولوكاس توريرا في إهدار الفرص أمام مرمى المانيو، بينما حرم القائم الأيمن، بيبي من إحراز الهدف الثاني.

أما أولي جونار سولسكاير، مدرب مانشستر يونايتد، فكانت أسلحته الهجومية مارسيال وراشفورد ولينجارد ودانييل جيمس معطلة تماما، ولم تهدد مرمى الحارس بيرند لينو.

وفي توقيت مثالي، أضاف المدفعجية الهدف الثاني من ركنية لعبها بيبي على رأس لاكازيت، تصدى لها دي خيا، وأكملها سكراتيس في الشباك.

حاول مانشستر يونايتد تقليص الفارق في انطلاقة الشوط الثاني، إلا أن تسديدات فريد وأندرياس بيريرا الذي حل بديلا للينجارد، وكذلك راشفورد، لم تكن مؤثرة على المرمى اللندني.

رمى سولسكاير بأوراق أخرى بديلة، حيث أشرك ميسون جرينوود وخوان ماتا مكان دانييل جيمس وماتيتش.

أما ميكيل أرتيتا، مدرب آرسنال، فأراح بيبي ليشارك مكانه ريس نيلسون، ثم اضطر لاستبدال المصاب سعيد كولاسيناك ليشارك مكانه بوكايو ساكا.

وسدد ساكا ونيلسون كرات ضعيفة لم تشكل خطورة على دي خيا، قبل أن يلجأ أرتيتا لتأمين الفوز بتبديل دفاعي بإشراك ماتيو جيندوزي مكان لاكازيت.

في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع، تصدى بيرند لينو ببسالة لفرصة مؤكدة أضاعها راشفورد بعد تمريرة من ماتا، بعدها أطاح فريد بركلة حرة بتسديدة عجيبة بعيدا تماما عن المرمى، لينتهي اللقاء بانتصار آرسنال.

Copy link