فن وثقافة

وفاة نجمة السينما المصرية نادية لطفي

توفيت النجمة المصرية المعروفة نادية لطفي، عن عمر ناهز الثلاثة والثامنين عاما، بعد صراع طويل مع المرض.

وكانت أحد أهم نجمات الجيل الذهبي في السينما المصرية قد دخلت في غيبوبة الأربعاء الماضي، بعد تدهور حالتها الصحية، إذ عانت من ضيق في التنفس منذ فترة، ودخلت بعدها العناية المركزة.

وكان أول ظهور سينمائي لبولا شفيق، الشهيرة بـ”نادية لطفي”، في فيلم “سلطان” أمام الممثل الراحل فريد شوقي ، من إنتاج عام 1958، وذلك قبل أن تشارك في بطولة العديد من أشهر أفلام السينما المصرية ، ومنها “الخطايا” و”للرجال فقط” و”الناصر صلاح الدين” و”السمان والخريف” و”قصر الشوق”، وكان آخر ظهور فني لها بمسلسل “ناس ولاد ناس” في 1993.

وكانت نادية لطفي قد احتفلت بعيد ميلادها في 3 يناير الحالي، وقد ظهرت قبل أيام من وفاتها في مقطع مصور نعت فيه النجمة الراحلة ماجدة الصباحى التى وافتها المنية في وقت سابق.

وأعربت لطفي وقتها عن حزنها الشديد، بعد تلقيها خبر وفاة ماجدة الصباحي، معربة عن صدمتها الكبيرة من الخبر المؤلم.

Copy link