أقلامهم

مرزوق الهيت يعيد نشر قصيدة عبدالعزيز الصباح ورد الشيخ عيسى آل خليفة عليه، ويتساءل عن موقف الشعبي تجاه البحرين

انها السعودية وانه عبدالله
 
مرزوق الهيت 
 
أعجبني هذا المانشيت لصحيفة عاليم اليوم عدد يوم الثلاثاء الماضي لأن فيه تعبيراً بليغاً لما يكنه الشعب الكويتي الوفي من حب ومعزة وتقدير للمملكة العربية السعودية ومليكها وشعبها، السعودية التي فتحت لنا قلبها قبل حدودها، السعودية التي قال مليكها في 1990/8/2 ان ذهبت الكويت فلتذهب السعودية معها او تعودان معاً، السعودية التي جعلت من أرضها وسمائها ساحة حرب لتحرير الكويت من العدو الغاصب السعودية التي احتضنتنا سبعة اشهر لم نحس فيها بالغربة ولكن ما النتيجة؟!! يأتي بعض الاقزام للطعن بها وبالملك عبدالله ويتهمونها باجتياح مملكة البحرين ويرددون كلام بلاد فارس ودفاعاً عن الدولة الصفوية تلك الدولة التي آذت شعبها قبل أن تؤذي جيرانها من دول مجلس التعاون بل ان علي خامنئي يوجه انتقاداً للسعودية متهماً اياها بالتدخل العسكري في البحرين وداعماً للثورة والغوغائية هناك مع انه والعالم كله يشهد انه عندما قامت الثورة في ايران قبل اقل من سنة داس الحرس الجمهوري الايراني المتظاهرين بالاقدام لدرجة ان العمائم التي لها قدسية عند النظام الايراني لم يعد لها مكانة في ذلك اليوم!! واليوم يأتي خامنئي وبكل برود يريد أن يعطي السعودية والبحرين دروساً في احترام رغبات المتظاهرين، اما ذلك الدعي الذي شبه الامام محمد بن عبدالوهاب باللات والعلامة ابن باز بهبل فنقول ماضر السحاب نبح…. فأولئك رجال عانقت هاماتهم الثريا كانوا رجالاً على الرجال وربما كانوا على موج البحار بحارا ولهم في قلوب الانقياء منازل ولكن شرهتنا على الحكومة التي تركت الأمور تستفحل وجعلوا هذا وغيره يعيثون في البلاد فساداً وتركوهم يسيئون الى الشقيقة الكبرى على مدى سنتين دون ان يحركوا ساكناً حتى يتم تحويلهم الى النيابة اعتقد انه لن يضرهم انما هي خطوات لتبنيج الشارع الكويتي الذي ساءته كثيراً تلك التصريحات ولكن لا نقول لكم الا اذا كنتم صادقين يا حكومة فلا تتراجعوا خطوة واحدة الى الوراء واجعلوا التحقيق يأخذ مجراه دون تدخل منكم لكي تعود بلادنا كما كانت بالسابق قبل ان تختطف!! يقول الشاعر الأموي نصر بن سيار:
أرى تحت الرماد وميض جمر
ويوشك أن يكون لـه ضرام
فإنّ النار بالعـودين تذكـى
وان الحرب اولها كلام
فإن لم يطفها عقلاء قوم
يكون وقودها جثث وهام
أقول من التعجب ليت شعري
أأيقاظ أمية أم نيام
فإن كانوا لحينهم نياماً
فقل قوموا فقد حان القيام
بين الشيخ عبدالعزيز والشيخ عيسى
رحم الله الشيخ عبدالعزيز سعود الصباح فقد قال قصيدة طويلة اثناء الغزو العراقي لدولة الكويت يمدح فيها موقف مملكة البحرين في ذلك الوقت ومشيداً بموقف أمير البحرين الشيخ عيسى بن حمد آل خليفة والقصيدة جميلة جداً وطويلة في نفس الوقت اختار منها هذه الابيات:
الله من شي جرى بيح السد
شي يولع جمرته بالفؤادي
حاولت أبصبر ساعة واتجلد
وأزريت عنه ما هي بالمرادي
قاسيت مما ينذر الحال بالهد
مُرّ الشراب وما أذوقه بزادي
والضيق في دار الخليفة تبدد
أهل الكرم والجود نعم المبادي
للشيخ عيسى كامل الفضل ينعد
في موقفه شاد الحضر والبوادي
وآل الخليفة ما لهم جار ينعد
نالوا شرف آبائهم والجدادي
وجاءه الرد من الشيخ عيسى بن حمد آل خليفة واختار من رده هذه الابيات نظراً لطول القصيدة:
عليت يا شيخ شكى لي من الضد
وسلمت من جملة جميع الأعادي
عبدالعزيز الضيغمي طيب الجد
نسل الصباح إكرام بيض الأيادي
هم عزوتي ربعي على اللين والشد
وهم زندي اللي به تشد الأيادي
والله ما أدخر دونهم كل ماجد
نفسي ومالي والربع والولادي
وداري لهم دار وعدي لهم عد
نسقيهم الصافي ونشرب وكادي
هم جدهم جدي وجدي لهم جد
وأعيالهم هم شعرة من فؤادي!!!
???
وافق مجلس الأمة على الاقتراح المقدم من النائب محمد هايف بانشاء هيئة عامة تعنى بطباعة ونشر القرآن الكريم والسنة وقد وافق على الاقتراح 42 نائباً واعترض 4 نواب وهم القلاف والدويسان وعاشور والمطوع وامتنع نائبان حسن جوهر ومعصومة المبارك!! لا تعليق واترك التعليق للقارئ العزيز!!
???
نوابنا الاعزاء في التكتل الشعبي الى هذه اللحظة لم نسمع لهم اي تعليق تجاه ما حدث في البحرين وقد عهدنا منهم الجرأة والصراحة فهل موقف النائب أحمد السعدون الذي رفض دخول قوات درع الجزيرة الى البحرين يمثلكم أم ماذا؟ وبما أنكم الى الآن لم تعلقوا على كلام السعدون فأعتقد انكم راضون بما قال وتوافقونه على كلامه، فهل نسيتم يا مسلم البراك والدقباسي والطاحوس الموقف البطولي البحريني قيادة وشعبا معنا بعد 1990/8/2!! أرجو أن نسمع منكم تعليقاً حول ذلك.
مرزوق الهيت

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق