كتاب سبر دلو صباحي

موس الرئيسين (1-2)؟!

بقلم/ عبدالله المسفر العدواني
almesfer@hotmail.com
في الحقيقة لا أعرف ما هي جذور قصة الموس التاريخية لكنها ولاشك الآن قصة عصرية ستصبح قصة شهيرة يتداولها الأبناء والأحفاد في المستقبل.. لأنها قصة تجرح وتدمي خصوصا وأن أبطالها شخصيات كبيرة وعامة وتطال عامة الشعب البسطاء منه والهوامير ربما.. ولذلك لن تنتهي قصة الموس سريعا وإنما ربما تستمر لسنوات وعقود.
رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم اكد قبل عدة أيام أن جيب المواطن لن يمس تعليقا على انخفاض اسعار النفط في الاسواق العالمية وانخفاض معدل ايرادات الدولة والعجز في الميزانية المتوقع 2 مليار دينار في السنة المالية الحالية والذي قد يصل الى 12 مليار دينار في السنة المالية الجديدة التي ستبدأ في شهر ابريل المقبل.
الرئيس الغانم عاد واكد قبل يومين بان جيب المواطن سيمس.. ولاشك أننا مع سعادة الرئيس الله يحفظه ويطيل عمره إذا كان يقصد ما فهمنا.. ولذلك هنا نطرح تساؤل بسيط جدا جدا لتذهب عنا غمامة الشك.. من يقصد بوعلي عندما قال في التصريح الاول لن يمس جيب المواطن.. اي مواطن؟؟ اكيد ياسعادة الرئيس المواطن محدود الدخل الذي لا يملك الا المعاش ويسكن بالإيجار ويعلم أبناؤه في مدارس الحكومة ومطلوب للبنوك والشركات بسبب القروض والاقساط التي قسمت ظهره.
اكيد بوعلي كان يقصد هذا المواطن في تصريحة الاول والذي لن يمس جيبه.. هذا المواطن المسكين الذي يمشي يلتفت يمينا ويسارا خوفا من مطاردة الديون ويدعو الله ليل نهار أن يسترها عليه حتى ينهي حياته دون الفضيحة والعوز واللجوء للجمعيات الخيرية.. أكيد هذا هو من يقصد ابوعلي في التصريح الأول.
أما التصريح الاخير للسيد الرئيس حفظه الله ورعاه وسدد على طريق الخير خطاه والذي اكد فيه ان جيب المواطن سيمس يطرح السؤال.. من تقصد؟ المؤكد أن بوعلي يقصد هنا المواطن صاحب الكرش المنتفخة الذي ابتلع المناقصات والتهم الكيكة واستحوذ على المال العام واستولى على املاك الدولة.. اليس كذلك؟؟!!
اكيد بوعلي لم يطلق التصريحين من فراغ فهو رجل مخضرم وعبقري.. ومطلع وتاجر ابن تاجر.. اكيد بوعلي لم يقصد نوع واحد من المواطنين في التصريحيين ولن يناقض نفسه ويقصد نفس المواطن في تصريحين متضاربين في المعني.. اكيد بوعلي يقصد في الاول المسكين وفي الثاني الهامور المتنفذ من الكبار في غرفة التجارة واعيان الاعيان.
لهذا نشد علي يد الرجل الصالح بوعلي لأنه سيعمل على تحقيق العدالة الاجتماعية بين المواطنين ومحاسبة المنتفعين الذين استشروا وعاثوا في الارض.. اكيد بوعلي سيعمل على فرض رسوم حقيقية منصفة على من ابتلعوا اموال الدولة في كروشهم المنتفخة واستغلوا انشغال الدولة ورحابة قوانينها اسوأ استغلال.
اكيد بوعلي سيعمل على ارض الواقع وفريقه في المجلس على احقاق الحق وسيحاسب الوزراء المقصرين وهو مشهود له بذلك ولعلنا نتذكر عندما كان نائبا وقال عبارته الاشهر (تبون الحكم ولا ماتبونه) فهو شجاع ومقدام ومتفاني.
بوعلي نريد تأكيد وتوضيح حتى لا يلعب الشيطان بفكر الشعب ويختلط عليه الأمر.. الموس من سيمس.. أي مواطن؟! ونريد أن نسمع تعليقك على تصريحات السلطة التنفيذية.. (الموس على كل الرؤس) التي هي محور مقالي القادم (موس الرئيسين 2-2).
عبدالله المسفر العدواني

عبدالله المسفر العدواني

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق