محليات

(تحديث2) الروضان ينفي ما اثير عن الاعتذار ومحمد هايف:نفي الحكومة تحصيل حاصل والوعلان يوجه سؤالا لرئيس الوزراء

النائب مبارك الوعلان يوجه اسئلة للمحمد عن حقيقة ما اثير واشيع عن ايفاد رئيس الوزراء مبعوثا ليقدم اعتذار للسفارة الايرانية بشأن شبكة التجسس


وبدوره قال النائب محمدهايف:نفي الحكومة عن الإعتذار للسفارة الايرانية تحصيل حاصل وعليها أن تستعد لإجابة مقنعة عن هذا النهج الخطير في الإستجواب القادم


ومن جهته علق الروضان على ما نقلته بعض وسائل الإعلام عن النائب مسلم البراك من ادعاءات وافتراءات غير صحيحة حول “ايفاد رئيس مجلس الوزراء أحد وزرائه للاعتذار لايران عن طريق السفارة الإيرانية في الكويت لورود اسم ايران والسفارة في قضية شبكة التجسس” نفى كل ما ورد في هذا الخبر جملة وتفصيلا.


واكد الروضان أن لا سند ولا أساس من الصحة لما ورد في الخبر وأنه محض اختلاق وافتراء وعدم مصداقية وتجاوز لكل القيم والأخلاق التي جبلنا عليها في تعاملنا.


وقال الروضان ان مثل هذه الافتراءات الباطلة التي دأب واعتاد عليها النائب المذكور تأتي من منطلق شخصي صرف ومعروفة الأهداف والمقاصد وتنطوي على مساس مرفوض بسمو رئيس مجلس الوزراء.


ودعا الروضان وسائل الاعلام المختلفة الى ممارسة دورها المسؤول في غربلة ما ينشر ويبث عبرها من أخبار والتحقق من صحتها ومصداقيتها تحقيقا لرسالتها السامية في خدمة المصلحة الوطنية.

Copy link