رياضة الصحافة الاسبانية تساند موينيو

مورينيو: لماذا يتكرر ظلم الحكام لي أمام برشلونه؟لماذا لماذا؟

بعد أعوام من الظلم الذي شاهده الجميع في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، لم يتحمل المدرب البرتغالي الفذ أن يكون فريقه ضحية مرة أخرى للحكام أمام الفريق ذاته فانفجر أمام الصحفيين في تصريحات نارية، مؤكدا ان الحكام ينحازون دائما لمصلحة برشلونة. وقال “لماذا يحصل دائما الامر ذاته في نصف النهائي (لمسابقة دوري ابطال اوروبا مع الفرق التي يشرف مورينيو على تدريبها)؟ نحن بصدد الحديث عن فريق رائع (برشلونة). لا أعرف ما اذا كان الانحياز لان الامر يتعلق باليونيسيف (راعي اقمصة برشلونة)، او لسلطة السيد فيار (انخل ماريا رئيس الاتحاد الاسباني) داخل الاتحاد الاوروبي. لا أعرف”.

ولم يتوقف مورينيو عند هذا الحد، بل اضاف “جوريب غوارديولا مدرب رائع لكنه احرز دوري ابطال اوروبا عام 2009 لو كنت مكانه لخجلت لفوزي بها بعد فضيحة ستامفورد بريدج (ضد تشلسي). وهذا العام اذا توج بها ستكون فضيحة برنابيو. اتمنى ان يفوز بها في يوم من الايام بدون فضيحة”.

ورأى مورينيو الذي تضاءلت اماله، هذا الموسم على اقله، في ان يصبح اول مدرب يتوج باللقب مع ثلاثة فرق مختلفة بعد ان احرزه مع مواطنه بورتو عام 2004 وانتر ميلان الايطالي العام الماضي، ان الحكام ينحازون دائما لمصلحة برشلونة وذلك بعد ان شاهد فريقه يخوض مباراته الرابعة على التوالي مع النادي الكاتالوني وهو ناقص العدد بعد طرد البرتغالي بيبي في الدقائق العشر الاولى من الشوط الثاني.

ولم يسلم مورينيو بدوره من الطرد بعدما ارسله الحكم الالماني وولفغانغ ستارك الى المدرجات بسبب اعتراضه على طرد بيبي.

وعاد المدرب البرتغالي بالزمن الى نصف نهائي عام 2009، قائلا “لم يتمكن (فريقه السابق) تشلسي من الوصول الى النهائي قبل ثلاثة اعوام عندما تواجه مع برشلونة. ومع انتر ميلان الموسم الماضي لعبنا بعشرة لاعبين ضد برشلونة (تمكن انتر من التأهل الى النهائي والفوز على بايرن ميونيخ الالماني) وتكرر الامر ذاته هذا الموسم ولعبنا بعشرة لاعبين”.

واضاف “لم يستحق بيبي الحصول على البطاقة الحمراء. ربما بامكان احد ما ان يجيب على سؤالي. ما ان ترتكب خطأ على لاعب من برشلونة حتى تحصل الاعجوبة وتنال بطاقة حمراء. لا اعلم اذا كان برشلونة ودودا ام لا. انهم فريق رائع وبالتالي اهنئهم لانهم يملكون هذه القوة (على الحكام). طرد بيبي وطردت انا شخصيا ولا اعلم السبب”.

وتابع “لماذا؟ لماذا يحتاج فريق رائع الى هذا الامر؟ (انديرس) فريسك (حكم نصف نهائي 2009 بين برشلونة وتشلسي) وستارك (حكم مباراة الامس). لماذا؟ لماذا؟ كرة القدم عادلة للجميع. الفريق الذي يستحق الفوز يجب ان يفوز. اذا فازوا عن جدارة فسنتقبل هذا الامر. لماذا يحصل هذا الامر عندما تكون المباراة متوازنة؟ لماذا؟ لماذا تركونا نلعب بعشرة لاعبين؟ لماذا تغاضوا عن اربع ركلات جزاء ضد تشلسي في نصف النهائي قبل عدة اعوام؟ امل ان احصل على اجابة في يوم من الايام. احاول دائما ان اكون صريحا. اريد فقط ان اعرف السبب”.

وفي معرض رده على سؤال حول حظوظ ريال بالتأهل الى النهائي وتعويض خسارته في مباراة الاياب التي تقام الثلاثاء المقبل على ملعب “كامب نو”، اجاب مورينيو “من الواضح ان المهمة ستكون صعبة في برشلونة. نعم اعتقد اننا خرجنا من المسابقة. سنقدم كل ما لدينا من اجل تحقيق نتيجة مرضية لجماهيرنا لكني استبعد حصول ذلك”.

وتحدث مورينيو عن الحرب الكلامية التي حصلته بينه وبين غوارديولا قبل المباراة، نافيا ان يكون اهان الاخير وهو قال بهذا الصدد: “انه شخص رائع. عرفته لاربعة اعوام مع برشلونة واحترمه كمدرب. لكن من المخزي الفوز بلقب دوري ابطال اوروبا بهذه الطريقة”.

ورفض غوارديولا التحدث عن مورينيو وتصريحاته، وهو اجاب الصحافيين قائلا “لا اريد التحدث على الاطلاق عن هذا الامر. لا تعليق. نحن على بعد خطوة من النهائي لكننا لم نصل بعد الى ملعب ويمبلي (حيث النهائي)، وفريق توج بلقب ابطال اوروبا تسع مرات لا يستسلم بتاتا”.

اما الرد الرسمي من النادي الكاتالوني فجاء في بيان ذكر فيه الاخير انه يدرس امكانية تقديم شكوى ضد مورينيو امام الاتحاد الاوروبي بسبب تصريحاته بشأن تحيز الحكام لمصلحة برشلونة.

واضاف البيان “في المؤتمر الصحافي الذي عقد بعد المباراة، انتقد جوزيه مورينيو بشدة الحكم السيد ستارك والمح الى ان الاتحاد الاوروبي يتحيز لمصلحة برشلونة. يقوم القسم القانوني في النادي بدراسة اذا ما كان سينقل كلامه (موريينيو) الى اللجنة التأديبية في الاتحاد الاوروبي”.

الاتحاد الاوروبي قرر فتح تحقيق بحق مورينيو واحداث اخرى شهدتها المباراة من قبيل القاء المفرقعات خلال المباراة ودخول الجماهير ارضية الملعب والبطاقة الحمراء التي تلقاها بيبيه وحارس المرمى الاحتياطي لبرشلونة جوزيه بينتو.

اما الاتحاد الاسباني فلا يتوقع القيام باي شىء في الوقت الحالي. رئيس الاتحاد الاسباني نائب رئيس الاتحاد الاوروبي ورئيس لجنة الحكام في الاتحاد القاري انخل ماريا فيار اتهم بدوره مورينيو.

وسبق للصحف الاسبانية الموالية للنادي الملكي ان اكدت بان فيار يفضل برشلونة على حساب ريال مدريد. القصة تعود الى عام 2004 عندما ساند برشلونة ورئيسه وقتذاك جوان لابورتا فيار لاعادة انتخابه على رأس الاتحاد الاسباني خلافا لريال مدريد.

وساندت الصحف الرياضية في العاصمة مورينيو صباح الخميس مشيرة على غرار مورينيو انها لم تفهم سبب طرد بيبي.

بيد ان ذلك لا يبرر الاتهامات بحق غوارديولا وبرشلونة والاتحاد الاوروبي.

Copy link