محليات الشمالي يؤكد من الدوحة

الشعوب العربية ترفض الأنظمة القمعية

اكد وزيرالمالية  مصطفى الشمالي من منتدى الدوحة ال11 ومؤتمر اثراء المستقبل الاقتصادي للشرق الاوسط  ان المتغيرات السياسية التي تشهدها الساحة العربية تحتم على الحكومات النظر لاحتياجات شعوبها.


واضاف الشمالي ان الكويت وما تعيشه من جو ديمقراطي يستطيع كل شخص ان يبدي رأيه دون تخوف او وجل، تعتبر من الميزات التي تمكننا من ايجاد الحلول الناجمة لبعض القضايا التي تطرح على الساحة المحلية.   


واوضح الشمالي ان الشعوب العربية لاتستطيع ان تعيش في ظل نظام قمعي او دكتاتوري بل من خلال دساتير تمكن الدول العمل بها وتتيح للافراد اختيار مجالسها النيابية الخاصة بها.  


ونبه الشمالي الى ان الكويت واستشعارا منها بأن الوضع الاقتصادي العربي يقع في مقدمة القضايا التي تعاني منها الشعوب دعت منذ نحو عامين الى عقد مؤتمر القمة الاقتصادية العربية والتي تعكس النظرة الثاقبة لحضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح والتي اثمرت بدعم صندوق خاص للمشاريع الصغيرة والمتوسطة.


واشار الشمالي الى ان تلك المشاريع الصغيرة والمتوسطة تعتبر نواة للمشاريع الكبرى التي تنشدها كل تنمية عربية وان المبلغ الذي تم اقراره اثناء القمة العربية والذي يبلغ 400ر1 مليار دولار وان ما تم دفعه يصل ما نسبته 25 في المئة  الى الان.


ودعا الشمالي الى دعم الصندوق العربي الاقتصادي باعتباره احدى الركائز المهمة لدفع العمليات التنموية الى الامام لاسيما في هذه الظروف التي تعيشها الدول العربية.   

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق