عربي وعالمي 3 قتلى وأكثر من 150 جريحاً

الهجوم الأعنف للناتو على مقر القذافي

نفذت الطائرات التابعة لحلف الناتو ضربات جوية على منطقة باب العزيزية في العاصمة الليبية طرابلس قبل فجر اليوم ، في هجوم هو الأعنف منذ بدء العمليات، وأوقع ثلاثة قتلى وأكثر من 150 جريحا.و نفذت الطائرات عشرين ضربة في أقل من نصف ساعة، مما أحدث دويا هائلا في محيط باب العزيزية الأكثر تحصينا، حيث مقر الزعيم الليبي معمر القذافي.


وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية “فرانس برس” أن دوي انفجارات قوية سمع وسط العاصمة طرابلس قبل فجر اليوم. كما شوهد عمود من الدخان يرتفع في قطاع باب العزيزية.وقال الناطق باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم للصحفيين إن القصف أوقع ثلاثة قتلى وأكثر من 150 جريحا مضيفا أن حلف الناتو شن ما بين 12 و18 غارة على ثكنة للحرس الشعبي. وأكد أن معظم الضحايا من المدنيين المقيمين قرب المعسكر.


وأكد رئيس هيئة أركان الجيش الوطني الليبي التابع للثوار عبد الفتاح يونس إن الجبهة الشرقية ثابتة وتعيش حالة استعداد دائم، مشيرا إلى أن القادة العسكريين والميدانيين يدرسون خططا للتحرك. ورفض يونس
الكشف عن وجهة وموعد التحرك، قائلا إن ساعة الصفر أحد أسرار الجبهة.


من جهة أخرى قالت مصادر الثوار إن كتائب القذافي حشدت نحو سبعة آلاف مقاتل في البريقة وزودتهم بالأسلحة وسحبت منهم الآليات خوفا من فرارهم.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق