منوعات حذروا السلطات ممن يحاولون التسبب في الخراب ببياناتهم وأفكارهم

رجال دين سعوديون يرفضون الدعوة إلى الاختلاط في المدارس

هاجم رجال دين اسلامي محافظون وزارة التعليم السعودية لاجهاض اي تحرك محتمل لتعديل نظام الفصل الصارم بين الجنسين في المدارس منذ المرحلة الابتدائية.


ورد رجال الدين بحدة بعد ان زار وزير التعليم السعودي الامير فيصل بن عبد الله آل سعود مدرسة للبنات قبل اسبوعين بينما زارت نائبته مدرسة للأولاد.


وقال محمد بن سفر الاسمري وهو أحد رجال الدين في الجنوب في رسالة مصورة بالفيديو هذا الاسبوع ان البيانات الصادرة عن وزارة التعليم بشأن تشجيع الاختلاط بين الجنسين في المدارس وفي غيرها من الاماكن تجرح الاذن ويرفضها العاقل.


وانتقد الاسمري وعدد آخر من رجال الدين في الرسالة تحدي بعض النساء مؤخرا لحالتهن في السعودية مثل حظر التصويت في الانتخابات وقيادة السيارات.


وحذر الاسمري في رسالته السلطات ممن وصفهم بمن يحاولون اضعاف أمن الأمة والتسبب في الخراب ببياناتهم وافكارهم.


وقال رجل دين اخر ان هناك من وصفهم بمن يحاولون جر الأمة السعودية إلى الحضيض باثارة مسألة النساء. وقال انهم يتصرفون كما لو كانت المرأة السعودية تعيش في حالة من القمع بينما المرأة السعودية على العكس تعيش عيشة مكرمة.


والقي القبض في وقت سابق هذا الاسبوع على الناشطة السعودية منال الشريف لقيادتها السيارة بعد ان نشرت مقطعا مصورا بالفيديو على موقع يوتيوب لنفسها وهي تقود سيارة وجذبت انتباه الجماعات الحقوقية في انحاء العالم.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق