رياضة بعد تعاقده مع 6 لاعبين محليين

“الزعيم” محتار بين الداهية البرتغالي والمعلم المصري

في سعيه لتدعيم مستواه لإعادة أمجاد الماضي، والابتعاد عن شبح نكساته الأخيره، هاهو العربي يصر على تعاقد مع مدرب على مستوى عالي من الأحترافية، فخلف كواليس القلعة العرباوية تدور النقاشات وتطرح الأقتراحات للتوصل إلى افضل مدير فني يمكنه قيادة الزعيم لمنصات التتويج، ومن أهم الأسماء المطروحة المدرب البرتغالي “روماو” مدرب نادي الكويت الموسم الماضي، الذي قاد العميد إلى المنافسة على الدوري حتى آخر مراحلة، والوصول إلى نهائي كأس الأمير الغالية، لكن دون إحراز اي منهما، والمرشح الآخر هو المعلم المصري “حسن شحاته” صانع أمجاد منتخب الفراعنه في العهد الحديث، فبعد خروج المنتخب المصري المحزن في التصفيات المؤهله لنهائيات أمم أفريقيا، تم فسخه عقده بالتراضي مع الإتحاد المصري، وهو أسم مطروح أيضاً لتدريب منتخب الكويت الوطني.

وهنا لا تستبعد إدارة العربي فكرة استمرار المدرب الوطني الحالي فوزي إبراهيم، لكن النية واضحة للتعاقد مع مدرب أجنبي، وربما الانصياع لرغبة الجماهير بالتعاقد مع البرتغالي “روماو” هي الواردة، والعائق الوحيد أمامها هو المبلغ المالي الكبير الذي قد يطلبه المدرب البرتغالي.

وجدير بالذكر هنا ان العربي تعاقد مع 6 لاعبين محليين للموسم المقبل.

Copy link