رياضة
صراع بين الصحافة المدريدية والكتالونية حول وجهة اللاعب

فابريغاس يبقي الباب مفتوحاً على كل الاحتمالات

أثارت تصريحات نجم وسط نادي ارسنال “سيسك فابريغاس” جدلاً كبيراً بين الصحافة المدريدية والكتالونية في اسبانيا، عندما تحدث إلى وسائل الإعلام، وقال: “أنا أنظر إلى جميع العروض بجدية كبيرة مهما كان مصدرها، حتى لو كان ناد من الدرجة الرابعة الإنجليزية، لاشيء مستحيل في عالم كرة القدم ولا يجب أن تقول لا أبداً.”

ولكنه عاد وأكد بأنه حلم اللعب في نادي برشلونة ما زال هو حلمه الأكبر، لأسباب احترافية وليس عاطفية، حيث قال: “حلمي الدائم هو اللعب مع برشلونة، وقد قلتها مراراً، ولا أرغب بإعادتها والمسألة ليست فقط عاطفية بل احترافية لأنني أرغب باللعب مع الأفضل في العالم.” 

تصريحات “فابريغاس” أثارت جدلاً صحفياً في اسبانيا، حيث تلقفها كل من الشطرين المدريدي والكتالوني، وقام كل منهم بسحب البساط لمصلحته، فصحيفة “الماركا” المدريدية رأت فيها تحولاً غير مسبوق في مواقف “سيسك”، لأنها تؤكد عدم التزامه بالإنتقال إلى برشلونة، كما أنها تمهيد لانتقال محتمل إلى ريال مدريد.

أما صحيفة “سبورت” الكتالونية فقد ردت سريعاً، وقللت من قيمة تصريحات مدريد معتبرة أن تعبيره عن حلمه باللعب لبرشلونة هي الأهم مذكرةً بأنه رفض وهو في الخامسة عشرة من عمره عرضاً من اسبانيول جار برشلونة، خوفاً من ردة فعل الجماهير، فكيف سيذهب إلى الريال العدو اللدود !؟ 

يذكر أن “سيسك” ملاحق بشدة من ميلان الإيطالي، حيث تتوارد الأنباء تباعاً عن قرب توقيعه مع الفريق ليكون جزءاً أساسياً من مشروع النادي الجديد .

Copy link