كتاب سبر مسافر زاده الخيال

استراحة الجمعة

*أخطاء تاريخية:


 


– حمامة الهجرة:


على مر العصور والأزمان دخلت على قصص التاريخ الإسلامي زيادات عديدة خصوصا في العصر الفاطمي الذي شهد وجود مهنة الحكواتي الذي يعتبر وسيلة الترفيه الأشهر في ذلك الوقت،ومن أجل زيادة أمد القصص التي يحكيها الحكواتي قاموا بزيادة بعض الأحداث حتى يطول أمد قصصهم وبالتالي يزداد مردوده المالي من الدراهم.


يشيع عند كثير من الناس أن الرسول صلى الله عليه وسلم عندما هاجر إلى المدينة وبرفقته أبو بكر،قاما بإحدى مراحل الهجرة بالمبيت في غار ثور، وعندما مر كفار قريش على الغار وجدوا أن حمامة قد بنت عشها بقرب باب الغار كما قام العنكبوت بنسج شباكه على فتحة الكهف.


ولهذا السبب يرى البعض أنه لا يجوز قتل العنكبوت ولا التعرض له، وبنى البعض الأحكام تبعا لهذا الاعتقاد، فما وجه الصحة في هذا الأمر؟ 


من عجائب تفسير قوله تعالى ” لا تحزن إن الله معنا ” في حادثة الهجرة، أن أبا بكر قال للرسول صلى الله عليه وسلم: يا رسول الله، لو نظر أحدهم تحت قدميه لرآنا، فرد عليه الرسول الكريم:ما ظنك باثنين الله ثالثهما.


القول الشائع الذي ذهب إليه المفسرين أن الله تعالى لن يجعل الكفار ينظرون تحت أقدامهم، و أن الله تعالى أمر العنكبوت فنسجت بيتها على وجه الغار وأرسل حمامتين فوقعتا على باب الغار وأن ذلك مما صد المشركين عنه،وهناك من يدعي أن حمام الحرم من نسل هاتين الحمامتين، وهذه كلها خرافات ليس لها أصل  وإنما وضعها بعض المفسرين في عصور متأخرة عندما كانت الفرق الضالة كمتطرفي الصوفية ،والقدرية والمعتزلة وغيرهم تصول وتجول في أرجاء أمة الإسلام.


ولكن التفسير الذي صاغه الشيخ محمد متولي الشعراوي في تفسير قوله تعالى علي لسان نبيه ” لا تحزن إن الله معنا ” هو الأنسب والأقرب للعقل.


يقول الشيخ الشعراوي أن الرسول الكريم وأبا بكر كانا أثناء وجودهما في الغار بمعية الله عز وجل،ولأن الله محجوب عن أعين عباده ولا تدركه الأبصار ، فمن كان معه يصير أيضا إلى تلك الحالة ،أي أن الرسول الكريم وأبا بكر كانا في حجاب من الله، فحتى لو نظر أحد الكفار تحت قدميه ،بل وحتى لو دخل الكفار كلهم الغار لن يروهم لأن من كان في معية المحجوب عن أنظار البشر فهو محجوب أيضا،ويقول الشيخ القرضاوي في هذا الموضوع أنه لا يوجد أثر صحيح عن الرسول الكريم يؤكد هذا الأمر،كما لا يجب علينا إلا تصديق المعجزات والخوارق التي جاء ذكرها في القرآن الكريم مثل قصة نزول الملائكة للقتال مع المسلمين في غزوة بدر وقصة الإسراء. 




*  ومع ذلك فهي تدور: 



الثبات على المبدأ شيء  يستثيرني دائما، وأشعر بالقشعريرة تغمرني من هول تفاصيل بعض القصص والشخصيات  التي تعرضت لضغوط هائلة من أجل تغيير موقفها من قضية ما ومع ذلك ثبتت ولم تتنازل عن مبادئها وتميل عن رأيها.


لا أدعي أنني ممن تعرضوا لضغوط لكي يغيروا وجهات نظرهم ،فأنا لم يمر علي موقف يتطلب ذلك والحمد لله ،والله اعلم عندما أتعرض لهذه التجربة هل أثبت أم لا؟ لا أدري….


ولكني أحب أن أقرأ قصص عن علماء وقادة وزعماء وثوريين وفلاسفة وشخصيات مؤثرة في التاريخ ثبتت على مبدئها ولم تغيره، وبعضهم كلفه هذا الثبات حياته،فإما أنه قطع رأسه أو أحرق أو دفن حيا أو سملت عيناه أو أي طريقة رهيبة أخرى للموت.


ممن تعرضوا لهذه التجربة كان العالم الايطالي غاليليو الذي قال أن الشمس هي مركز المجموعة الشمسية وأن الأرض تدور حولها، فأصدر رجال الدين أمراً باستدعائه إلى روما حيث قرر مجمع الكرادلة، اعتبار كتابات ملهم غاليليو العالم(كوبرنيكوس) محرمة، ويعاقب قائلها وناشرها ومعتقدها،وبذلك وجد غاليلو نفسه بين خطرين: إما السجن والتعذيب، وإما ترك آرائه فآثر السلامة وتراجع.


ولكنه عاد بعد 6 سنوات مرددا نفس النظريات ولكن هذه المرة حكم عليه بالموت وصودرت كتبه ولكن نظراً لكبر سنه، واعتلال صحته، وإعلانه لتوبته، اكتفت المحكمة بتوبيخه فقط بعد أن يشجب أمام الجمهور وجهة نظره وهي أن الأرض تدور حول الشمس، وهذا ما حصل.


ولكن…………..


وبعد خروجه من مبنى المحكمة وعندما التفت عليه الجماهير لم يستطع أن يقاوم عدم إعلان اكتشافاته أمام الجماهير المتعطشة لسبر أغوار العلم والمعرفة، فقال عبارته الخالدة (ورغم ذلك فهي تدور) أي رغم كل ما حصل لي، ورغم نفيي لتلك الأفكار إلا أن الأرض تدور شاءت الكنيسة أم أبت.


عندها رأي رجال الدين أنه لا فائدة من الحديث معه فسجنوه في سجن في مدينة أركتيري إلى أن توفي عام 1642.


ولكن الكنيسة عادت واعتذرت منه ولكن………….. بعد موته بسنوات عديدة، وهذا قدر العظماء أن يموتوا وحيدين.


ومع ذلك فهي تدور………. جملة قد تعني الكثير للقلة ولكنها للكثيرين قد لا تعني شيئا.




* إشراقات من ماضي العزة:


في هذه الفقرة آتيكم بكتابين من ملكين أوروبيين لكي نعاين كيف كان الزعماء والملوك والسلاطين يخاطبون خلفاء الدولة الإسلامية في زمان مضى عندما كانت العزة لله ولرسوله وللمؤمنين، ولنقارن بين حالنا اليوم وحالنا بالأمس.


مصدر هذه الرسالة كتاب “العرب عنصر السيادة في القرون الوسطى” للمؤرخ الإنجليزي السير جون دوانبورت.


– الرسالة الأولى:


أرسل الملك جورج الثاني ملك إنجلترا ابنة أخيه الأميرة دوبانت ورئيس ديوانه على رأس بعثة مكونة من ثماني عشرة فتاة من بنات الأمراء والإشراف إلى اشبيلية عندما كانت الأندلس تحت سلطان المسلمين لدراسة نظام الدولة والحكم وآداب السلوك الإسلامي وكل ما يؤدي إلى تهذيب المرأة. ولقد أرسل رسالة معها هذا نصها:


“من جورج الثاني ملك إنجلترا والغال* والسويد والنرويج إلى الخليفة ملك المسلمين في مملكة الأندلس صاحب العظمة هشام الثالث الجليل المقام، وبعد التعظيم والتوقير فقد سمعنا عن الرقي العظيم الذي تتمتع بفيضه الصافي معاهد العلم والصناعات في بلادكم العامرة فأردنا لأبنائنا اقتباس نماذج هذه الفضائل لتكون بداية حسنة في اقتفاء أثركم لنشر أنوار العلم في بلادنا التي يسودها الجهل من أربعة أركان، ولقد وضعنا ابنة شقيقنا الأميرة دوبانت على رأس بعثة من بنات أشراف الإنجليز تتشرف بلثم أهداب العرش والتماس العطف لتكون مع زميلاتها موضع عناية عظمتكم، وحماية الحاشية الكريمة وحدب من اللواتي سيتوافرون على تعليمهن،ولقد أرفقت مع الأميرة الصغيرة هدية متواضعة لمقامكم الجليل أرجو التكرم بقبولها مع التعظيم والحب الخالص.


من خادمكم المطيع جورج ملك إنجلترا.


-الرسالة الثانية:


بعث ريتشارد قلب الأسد برسالة إلى صلاح الدين الأيوبي جاء فيها:


من ريكاردوس قلب الأسد ملك الإنجليز إلى صلاح الدين الأيوبي ملك العرب.


أيها المَولَى:


حامل خطابي هذا بطل باسل صنديد، لاقى أبطالكم في ميادين الوغى، وأبلى في القتال البلاء الحسن، وقد وقعت أخته أسيرة،فقد كانت تدعى (ماري) وصار اسمها “ثريا”


وإن لملك الإنجليز رجاء يتقدم به إلى ملك العرب وهو: إما أن تُعيدوا إلى الأخ أخته، وإما أن تحتفظوا به أسيراً معها، لا تفرِّقوا بينهما ولا تحكموا على عصفور أن يعيش بعيداً عن أليفه.


وفيما أنا بانتظار قراركم بهذا الشأن، أذكِّركم بقول الخليفة عمر بن الخطاب ـ وقد سمعته من صديقي الأمير حارث ـ وهو: ” متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً؟ “.


فردَّ عليه صلاح الدين على رسالة ريتشارد..


من السلطان صلاح الدين الأيوبي إلى ريكاردوس ملك الإنجليز:


أيها الملك: صافحتُ البطل الباسل الذي أوفدتموه رسولاً إليّ، فليحمل إليكم المصافحة مما عرف قدركم في ميادين الكفاح.


وإني لأحب أن تعلموا بأنني لم أحتفظ بالأخ أسيراً مع أخته؛ لأننا لا نُبقي في بيوتنا سوى أسلاب المعارك، لقد أعدنا للأخ أخته. وإذا ما عمل صلاح الدين بقول عمر بن الخطاب، فلكي يعمل ريكاردوس بقولٍ عندكم: ” أعطوا ما لقيصر لقيصر، وما لله لله”فرُدَّ أيها الملك الأرضَ التي اغتصبتها إلى أصحابها، عملا بوصية السيد المسيح عليه السلام. 




*من بدائع الشعر:


 


السجع من أفضل وأبدع المحسنات الشعرية وتدل على علو كعب الشاعر وتلاعبه في الألفاظ والمعاني،والسجع هو تشابه بعض الكلمات تماما بالنطق والحروف واختلافها بالمعنى:


مثل قول الشاعر :


– ناظِـراه فيما جنى ناظراه = أو دعاني أمت بما أودعاني 


وقال آخر :


– سل سبيلا إلى النجاة ودع دمـ = ــع عيوني يجري لهم سلسبيلا 


ولشاعر آخر:


– عضنا الدهر بنابه = ليت ما حل بنا به 


وأيضا:


– إذا رماك الدهر في معشر = وأجمع الناس على بغضهم


فدارهم ما دمت في دارهم = وأرضِهم ما دمتَ في أرضهم


وأيضا:


– لا تعرضن على الرواة قصيدة = ما لم تكن بالغت في تهذيبها 


وإذا عرَضت الشعرَ غيرَ مهذّب = ظنوه منك وساوس تهذي بها



– وقال أحدهم واسمه إسماعيل يحكي قصته مع امرأة يقال لها أسماء : 


طرقت الباب حتى كل متني = فلما كل متني كلمتني 


فقالت : أيا إسماعيل صبرا = فقلتُ : أيا أسما عيل صبري



– ويقول الإمام الشافعي رضي الله عنه : 


رأيتك تكويني بميسم منة = كأنك كنت الأصل في يوم تكويني


فدعني من المن الوخيم فبلغة = من العيش تكفيني إلى يوم تكفيني


ومثله:


– إلى حتفي سعت قدمي = أرى قدمي أراق دمي


فما انفك من ندم = فهان دمي فها ندمي



– قال عبدالله بن أحمد الميكالي :


– أنكرتُ من أدمعي تترى سَواكبها = سلي دموعي هل أبكي سِواكِ بها



– وقال أبو الفتح البستي :


يا من يضيعُ عمره = متمادياً في اللهو أمْسكْ


واعلمْ بأنك لامحالةَ = ذاهبٌ كذهاب أمسكْ



– وقال قيس بن الملوح :


أقولُ لظبي مرَّ بي وهو هائمُ : = أأنتَ أخو ليلي ؟ فقال : يُقَالُ


فقلت : أفي ظل الأراكةِ والغضى = يُقالُ ويُستظل ؟ فقال يُقَالُ



– وقال أبو الفضل الميكالي :


قد راعني بدرُ الدجى بصدوده = ووكلَّ أجفاني برعي كواكِبه


فيا جزعي مهلاً عساهُ يعود لي = ويا كبدي صبراً على ما كواكِ به



ولشاعر آخر:


– أوصى لي البين أن أشقى بحبكم = فقطّع البيّن أوصالي وأوصى لي


ضنيت هوىً ولكنّي علوت فخرا= فحبكم هو أعلالي وأعلى لي



– ونختم هذا الباب بقول للإمام علي رضي الله عنه عندما رأى السيدة فاطمة الزهراء تستاك بالسواك:


 ظفرت يا عود الأراك بثغرها= ما خفت يا عود الأراك أراكا


لو كنت من أهل القتال قتلتك = ما فاز مني يا سواك سواكا




*هل تعلم:


-أن الرئيس الأمريكي جون كينيدي فاز بجائزة بوليتزر الأمريكية في الأدب.


-أن رئيس الوزراء البريطاني تشرشل فاز بجائزة نوبل في الأدب.


-أن فيدل كاسترو يحمل شهادة دكتوراه في القانون.


-أن مبتكر شخصية التحري شيرلوك هولمز كان يعمل طبيب أسنان في قرية نائية،وفي سعيه لكسر الملل ابتكر هذه الشخصية الشهيرة.


-نائب الرئيس الأمريكي هو الشخص الوحيد الإدارة الأمريكية الذي يمنع من مرافقة الرئيس في رحلاته على الطائرة الرئاسية خشية سقوطها وحدوث فراغ دستوري في السلطة.




* بنك المعلومات:


مجال أسئلة استراحة هذه الجمعة هو النحو والصرف:


– ما إعراب كلمة (إنباء) في قول الشاعر: السيف أصدق إنباء من الكتب – في حده الحد بين الجد واللعب.


– في قوله تعالى”فحيوا بأحسنَِ منها أو ردوها”لماذا جاءت الفتحة على آخر كلمة أحسنََ مع أنها سبقت بحرف جر وهو الباء؟


– ما إعراب (تقربا) في قوله تعالى”ولا تقربا هذه الشجرة”؟


– ما إعراب كلمة (يتربصن) في قوله تعالى”والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء”؟


– كيف تكتب الرقم 13 في الجملة التالية” قرأتُ 13 صفحة من الكتاب”؟




(الحلول):


– تمييز منصوب بالفتحة.


– جاءت مجرورة بالفتحة لأنها ممنوعة من الصرف لأنها صيغة تفضيل على وزن أفعل.


– فعل مضارع مجزوم بلا، وعلامة جزمه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة،وألف الاثنين في محل رفع فاعل.


– فعل مضارع مبنى على السكون لاتصاله بنون النسوة، ونون النسوة ضمير متصل في محل رفع فاعل والجملة الفعلية في محل رفع خبر المبتدأ.


– ثلاث عشرة.


وألتقيكم في استراحات قادمة.

Copy link