رياضة
رغم التغييرات الجذرية في التشكيلة

الشمري: قادرون على هزيمة اليابان

في المؤتمر الصحفي الذي سبق المباراة المرتقبة بين منتخبنا الوطني والمنتخب الياباني، ذكر المدرب الوطني “ماهر الشمري” ان تشكيلة المنتخب ستشهد تغييراً كبيراً عن تلك التشكيلة التي خاض فيها مباراة الإياب، والتي خسرها المنتخب بثلاثة أهداف مقابل واحد، وكان لاعب الوسط “عمر بوحمد” حاضراً مع المدرب في المؤتمر الصحفي.

وحاول “الشمري” ان يظهر للإعلاميين مدى صعوبة التغلب على خصمه، ولكنه لم يخفي قدرة لاعبيه على تجاوزه، فالمدرب يرى ان خصمه لا يسعى للتأهل فقط، بل هدفه الرئيسي هو تحقيق الميدالية الذهبية في اولمبياد لندن 2012، وشدد على ضرورة دخول المباراة بعقلية الفوز، والسعي لتصعيب الأمور على الخصم الياباني.

وطالب المدرب “الشمري” الإعلاميين بعدم الضغط على اللاعبين بكثرة الأحاديث، حيث قال: “على كل شخص أن يعرف متى يتحدث وينتقد ، ومتى يسكت،ونحن ما زلنا ضمن المنافسة، ولكل حادث حديث، وفي حال الخروج فلكم الحق في الانتقاد، فأنا لست مدرب أجنبي، ويمكنكم مواجهتي”.

وحاول “الشمري” ان يبعد الضغوطات عنه قليلاً بالتذكير بخروج المنتخب الأولمبي من تصفيات بكين مع وجود مدرب كبير مثل الصربي “فلاديمير بتروفيتش”، ولاعبين مميزين من المنتخب الأول.

ورفض المدرب “ماهر الشمري” أن يجيب لاعب منتخبنا الاولمبي “عمر بوحمد” عن تساؤل أحد الإعلاميين، الذي طلب من “بوحمد” إبداء رأيه بشأن تأثر اللاعبين بالحالة النفسية للمدرب سلباً وإيجاباً، وتدخّل المنسق العام للاتحاد “طلال المحطب”، الذي أنهى المؤتمر الصحافي تجنباً لتطور الأمر.

والجدير بالذكر ان الجهاز الطبي ذكر بأن الفريق جاهز بدنياً، ولا يعاني من إصابات، باستثناء الحارس “حسين كنكوني”.

Copy link