رياضة المطوع أفضل لاعب في البطولة

الكويت بطلاً لرباعية الأردن .. معلناً استعداده للتصفيات المونديالية

أحرز منتخبنا الوطني بطولة الأردن الرباعية الودية، بتغلبه على نطيره السعودي 1/0، سجل الهدف الوحيد للمباراة المهاجم ” بدر المطوع” والذي نال لقب أفضل لاعب في البطولة، وبهذا الفوز والانتصار طمأن المنتخب الكويتي متابعيه بقدرة على الدخول للتصفيات الآسيوية وهو بأفضل حال، ومقدرته على الوصول بعيداً والوصول لبطولة استعصت عليه طوال 29 عاماً.

دخل الكويت المباراة بالتشكيلة التالية: “خالد الرشيدي، فهد عوض، عامر المعتوق، حسين فاضل، مساعد ندا، فهد الإبراهيم، وليد علي، جراح العتيقي، بدر المطوع، حمد العنزي، عبدالعزيز المشعان.

أما التشكيلة السعودية فقد كانت كالتالي: حسن العتيبي، شهيل، حمد المنتشري، أسامة هوساوي، حسن معاذ، احمد عطيف، تيسير الجاسم، نواف العابد، محمد نور، سعود حمود، ناصر الشمراني.

بدأت المباراة بحذر واضح من كلا الطرفين، وتجنّب المنتخب السعودي بناء أي هجمة، محاولاً الكشف عن نوايا منتخب الكويت، ومتجنباً لسرعة مهاجميه.الكويتي.

وفي الدقيقة 17 تجنّب الحكم احتساب ضربة جزاء لـ”عبدالعزيز المشعان”، بعد عرقلة من الدفاع السعودي، بعدها تلقى “خالد الرشيدي” تسديدة قوية من “نواف العابد” في الدقيقة 23، لكن “الرشيدي” أحكم سيطرته عليها.

في الدقيقة 27، تبادلات كرات جميلة بين المشعان والمطوع الذي توغل على الجانب الأيمن، معرضاً الكرة ناحية العنزي لكنه لم يحسن ترويضها، لتذهب سهلة إلى الحارس “العتيبي”، بعدها عاد “المشعان” بلمسة رائعة، مرر من خلالها كرة جميلة إلى “المطوع” الذي أنطلق بسرعة على الجانب الأيمن، ومرر كرة عرضية إلى حمد العنزي، لكنه سددها سهلة بين أحضان “العتيبي”.

وتحصل بعدها المنتخب السعودي في الدقيقة 31 على ركلة حرة مباشرة، سددها “حسن معاذ” قويه، لكنها مرّت بجانب القائم الأيمن للحارس الرشيدي، ليعود بعدها “معاذ” من جديد بعد أقل من دقيقة بكعب من “محمد نور”، ويسدد كرة عالية دون خطورة.

“نواف العابد” ينفذ ركلة ركنية خادعة على المرمى، أبعدها الرشيدي بصعوبة في الدقيقة 43.

ومع البداية الشوط الثاني، أجرى مدرب منتخبنا الوطني الصربي “غوران” أولى تبديلاته بإشراك “فهد العنزي” بدلاً من “حمد العنزي”، لتفعيل الجانب الأيمن لمنتخب الكويت التي شكلت خطورة كبيرة على نظيره السعودي.

وبدأ الكويت المبادرة، تسديدة خطرة من المشعان في الدقيقة 56 اعتلت العارضة.

بعدها تحصل “نواف العابد” على ركلة حرة، انبرى لها “حسن معاذ” الذي سددها قوية لترتطم بالعارضة، وتستمر خطورة “معاذ” بتسديداته القوية، حيث سدد بعدها كرة قوية في الدقيقة 60، ليحسن “الرشيدي” سيطرته عليها بصعوبة.

وعاد الأخضر السعودي إلى ترتيب صفوفه، ومرر “محمد نور” كرة جميلة إلى ناصر الشمراني في الدقيقة 63 الذي سدد كرة ساقطة على مرمى “الرشيدي”، ولكنها جانبت القائم الأيسر للحارس.

وتحصل الأزرق على ركلة ركنية في الدقيقة 67، لعبها فهد العنزي ليسددها “مساعد الندا” بقدمه اليسرى، ولكنها ارتطمت بالعارضة.

وأحكم المنتخب الكويتي سيطرته على المبارة، بتسديدة اعتلت العارضة السعودية، وافتتح الكويت التسجيل في الدقيقة 70، بعد هجمة مرتدة بدأها “المشعان”، ليمررها إلى “فهد العنزي”، الذي تلاعب بالدفاع السعودي، ليمررها إلى “المطوع” الغير مراقب، وسددها بسهولة على يسار الحارس “العتيبي”، معلناً تقدم الكويت بهدف السبق.

واستمرت إزعاجات “فهد العنزي” للدفاع السعودي، حيث أنطلق على الجانب الأيمن مستغلاً سرعته وتلاعب بالدفاع السعودي، ولكنه لم يحسن إنهاء الهجمة.

لمشاهدة هدف بدر المطوع .. أضغط هنا

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق