سبر أكاديميا

المستقبل الطلابي تنظم مؤتمرا صحافيا بعنوان “كشف الحقائق”

أعلن المنسق العام لقائمة المستقبل الطلابي بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب ثامر هديان المطيري أن مؤتمرا صحافيا ستعقده القائمة خلال أيام لكشف كافة الحقائق المتعلقة بالتدخلات الخارجية في شئون القائمة وفضح أسماء هؤلاء الأشخاص صراحة.

وقال المطيري أنه سيكشف عن الأسماء التي هددته بالتخلي عن منصبه كمنسق عام للقائمة، وتساءل عن الآلية التي تمت من خلالها تعيين ما أطلقوا عليه “منسق جديد للقائمة” وبأي حق قام هؤلاء الأشخاص بتعيينه، وما هو هدفهم من ضرب الوحدة الوطنية بين العاملين بالقائمة من حضر وبدو وسنة وشيعة.

وأكد المطيري أن أسوار الهيئة هي المكان المناسب ليقول الصوت الطلابي كلمته في اختيار قياداته وليس كما هو متبع لدى هؤلاء الأشخاص حيث يستخدمون المساجد في إتمام صفقاتهم المشبوهة، لافتا إلى أنهم اجتمعوا بالأشخاص الذين وقع عليهم الاختيار من قبلهم داخل المسجد وأرغموهم على القسم بكتاب الله أن يلتزموا بكافة التعليمات التي تصدر إليهم من هؤلاء الأشخاص المنتمين إلى تيار ديني معروف ومشبوه مقابل تمتعهم بتلك المناصب الطلابية مقابل تمكين هذا التيار من تنفيذ أجندته الخارجية ما يعد تدخلا سافرا في الشأن الطلابي.

وأشار المطيري إلى أن كافة قاعدية القائمة مستاءة لما يجري ويحاك من قبل هذا التيار وسوف تكون له بالمرصاد ولن تمكنه من تنفيذ تلك الأجندة مهما كان الثمن باهظا في سبيل الحفاظ على استقلالية الحركة الطلابية داخل أسوار الهيئة من استغلال هذا التيار وأعوانه.

وبين المطيري أن المؤتمر الصحافي المزمع عقده خلال الأيام المقبلة سيشهد كشف العديد من المستندات والبراهين التي تفضح هؤلاء الأشخاص الذين يتدخلون بغير وجه حق في الشأن الطلابي.