عربي وعالمي

روسيا تريد أن تعرف.. أين الدليل الأمريكي على المؤامرة الإيرانية؟

قبل اتخاذ موقف بشأن الاتهامات الموجهة للدولة الإيرانية بشأن التخطيط لاغتيال السفير السعودي في واشنطن، طلب وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف اليوم الدليل الذى استندت إليه الولايات المتحدة في هذا الشأن.
ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن لافروف قوله إن الولايات المتحدة سترسل ممثلين لمناقشة المزاعم مع روسيا التى لها علاقات مع إيران، وتتمتع بحق النقض (الفيتو) فى مجلس الأمن.
ونقلت إنترفاكس عن لافروف قوله “الخبراء سيأتون لإطلاعنا على الوضع، فهم إما أرسلوا أو على وشك أن يرسلوا، لم نسمعهم بعد ولن نقول شيئا إلى أن نسمعهم”.
ويقول الرئيس الأمريكى باراك أوباما إن إيران ستواجه بأقسى العقوبات الممكنة بسبب المؤامرة المزعومة، ولم يستبعد العمل العسكرى.
وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون اليوم الاثنين، إنه تلقى مراسلات من الولايات المتحدة وإيران والسعودية إلى مجلس الأمن.
وأيدت روسيا على مضض أربع جولات من العقوبات فى مجلس الأمن ضد إيران، فيما يتصل ببرنامجها النووى لكنها قالت بشكل متكرر إنها تعارض فرض عقوبات إضافية.
وقالت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء الماضى إنها كشفت مؤامرة لرجلين لهما صلة بقوات الأمن الإيرانية لاغتيال السفير السعودى عن طريق زرع قنبلة فى مطعم بواشنطن، وتنفى الحكومة الإيرانية ضلوعها فى المؤامرة.
وعبرت وزارة الخارجية الروسية فى بيان يوم الأربعاء عن قلقها بشأن التقارير، وأكدت معارضتها “للإرهاب” لكنها لم تقل شيئا محددا بشأن موقفها من المزاعم.
Copy link