عربي وعالمي

تونس تغلق سفارة سوريا وتطرد السفير وتعترف بالمجلس الوطني

قررت تونس غلق السفارة السورية فيها وطرد السفير، كما أعلنت تأييدها للمجلس الوطني الذي أسسته المعارضة في الخارج ممثلاً شرعيا ووحيداً للشعب السوري.


وووفقاً لراديو “سوا” الأمريكي فقد أعلن راشد الغنوشي، رئيس حزب النهضة الإسلامي، الذي فاز بالأغلبية في انتخابات المجلس التأسيسي، عن تأييد تونس للمجلس الوطني السوري واعتباره ممثلا شرعيا للشعب السوري، كما قرر الغنوشي  اليوم الأربعاء غلق السفارة السورية وطرد السفير من تونس.


وكان المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا اعترف بالمجلس الوطني السوري ممثلا شرعيا للشعب السوري، كما أن عددا من الأحزاب والقوى السياسية المصرية في مقدمتها حزب الوفد قد اعترفت بالمجلس الوطني السوري.


وتشهد سوريا منذ منتصف شهر مارس الماضي احتجاجات شعبية غير مسبوقة تطالب بإسقاط نظام الرئيس بشار الأسد، مما أسفر حتى الآن عن سقوط آلاف القتلى والجرحى بين المدنيين وقوات الأمن..حيث تلقى السلطات السورية باللائمة في هذا الأمر على “الجماعات المسلحة”، فيما يتهم المعارضون السلطات السورية بارتكاب أعمال عنف ضد المتظاهرين السلمين.

Copy link