عربي وعالمي

نجاد: انتظروا المهدي المنتظر.. واحذروا خامنئي

نبه الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد جميع خصومة في الداخل من اتباع المرشد آية الله علي خامنئي، قائلاً: “لقد اختارت الحكومة الصمت في مقابل كل الهجمات التي تتعرض لها، ومتى ما شعرنا أن أهداف الثورة في خطر، حينها نتصدى لتنفيذ الواجب وتتغير وظيفتنا إلى حفظ الثورة”. 



وذكرت صحيفة “جهان نيوز” أن أحمدي نجاد التقى أواخر الأسبوع الماضي أنصاره في مركز المؤتمرات الدولية في طهران، وحثهم على المقاومة والصمود في وجه هجمات التيار الأصولي الذي يوصف بأنه يوالي المرشد علي خامنئي، وحثهم أيضاً على انتظار المهدي المنتظر. 

وقالت “جهان نيوز” إن صحيفة “ايران” الحكومية نشرت جزءاً من تصريحات الرئيس في جمع من أنصاره الذين نظموا تجمعاً انتخابياً استعداداً للانتخابات التشريعية المقررة في الثاني من مارس/آذار المقبل، وأنها لم تذكر الكثير من تهديدات الرئيس المباشرة للتيار الأصولي. 



وأشارت “جهان نيوز” التي كانت تدعم أحمدي نجاد في الانتخابات الرئاسية الماضية العام 2009 في مقابل الإصلاحيين، إلى أن الرئيس الإيراني ربط ما يجري من “هجمات” ضده وضد حكومته من قبل التيار الأصولي، بالأحداث التي أعقبت الانتخابات الرئاسية الماضية.

Copy link