منوعات بشرط الإسراع في توفير البيئة المناسبة

بشرى سارة لحكام القمع: ذبابة الـ”تسي تسي”.. تساعد على تنويم الشعوب

هي بشرى سارة للحكام الراغبين في أن تنام شعوبهم، دون جهد منهم وقمع وإفراغ للذخيرة في صدر كل من يعترض، فالعوامل هذه المرة تعود للطبيعة، ورب صدفة خير من ألف تخطيط، ولمن أراد  فليتحالف مع تلك الذبابة التي ستبدأ أولاً بأفريقيا حيث تهدد 77مليون إفريقي بالنوم، وهذا ما أكدته دراسة أمريكية نشرت اليوم في مجلة “انترفيس” التابعة للأكاديمية الملكية للعلوم فى بريطانيا، حيث توقع العلماء أن يهدد مرض النوم الذى تنقله بعوضة “تسى تسى” ما يصل إلى 77 مليون أفريقى بحلول عام 2090، ولكن للأسف مجيئها يبدو متأخراً، إلا إن هيأ لها الحكام البيئة المناسبة كي تأتي مسرعة، وذلك باتباع الخطوات التي ذكرها العلماء.
فقد أكد العلماء أن منطقة انتشار هذه الذبابة تتسع مع تزايد درجة حرارة المناخ، وذلك حسبما أثبت نموذج حاسوبى طوره الباحثون تحت إشراف سيان مور من مركز “سى دى سى” الأمريكى لمكافحة الأوبئة فى مدينة فورت كولينس بولاية كوليرادو.
ويظهر هذا المرض فى 36 دولة أفريقية جنوب الصحراء الغربية حسب معهد روبرت كوخ الألمانى للصحة، ورغم نجاح مكافحة هذا المرض فى العقود القليلة الماضية إلا أنه عاود الانتشار فى السنوات الأخيرة بسبب الحروب الأهلية وموجات الهجرة وتراجع الإجراءات المضادة له.
Copy link