سبر أكاديميا بمناسبة افتتاح الموسم الثقافي الثاني والثلاثين

اللوغاني تتسلم درع تذكاري من عميد الكلية

قامت كلية التربية الأساسية بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب بافتتاح الموسم الثقافي الثاني والثلاثين للكلية للعام الدراسي 2011/2012 ، وقد أشار عميد كلية التربية الأساسية أ.د. عبدالله المهنا بأن ندوات المواسم الثقافية غالباً ما تتركز حول المجتمع الكويتي ومتطلباته وطموحاته، سوف يناقش الموسم الثقافي الحالي “الثاني والثلاثون” موضوعات مختلفة منها البيئية، والثقافية والاجتماعية، مؤكدا بأن عمادة الكلية تضع كل الإمكانيات المادية والبشرية المتاحة للخروج بموسمها الثقافي الحالي لتحقيق أقصى استفادة ممكنة منه والخروج به في أفضل صورة، وقد استهلت الموسم الثقافي فعالياته بمحاضرة حول “رؤية وزارة التربية في دعم مشروعات الجودة الشاملة في التعليم والتعلم الالكتروني” لوكيل وزارة التربية المساعد للتعليم العام منى اللوغاني.
وقد تحدثت اللوغاني عن الجودة وأثرها في التعليم، والأيزو والاعتماد، والمعايير والمقاييس الحاكمة لهذه الاتجاهات الحديثة في الارتقاء بجودة التعليم ومخرجاته كما تطرقت إلى إدارة الجودة والإدارة المدرسية، وقد أشارت إلى أن مبدأ الجودة في التعليم يعمل على تحقيق أهداف المؤسسات التعليمية، وأهداف المجتمع، وتلبية احتياجات سوق العمل من حيث المواصفات، والخصائص التي يجب توافرها في المنتج التعليمي بما في ذلك مدخلاته، وعملياته.
وقد أشارت الأستاذة منى اللوغاني إلى أن تبني مفهوم الجودة في التعليم، وتطبيق معاييرها يؤدي إلى خفض التكاليف والإنفاق بشكل ملموس، كذلك يسهم في رفع مستوى أداء العاملين، وتقليل الأخطاء، وزيادة الإنتاجية بمستوى عال من الإتقان. كما يجب أن ندرك أن تحقيق مستويات مقبولة من الجودة في التعليم يؤدي إلى رضا جميع العاملين في المجال التربوي بمختلف مستوياتهم، ومسؤولياتهم .
واختتمت الأستاذة منى اللوغاني حديثها مؤكدة على أن نجاح عملية التعليم تعني نجاح المجتمع، وأن  تطبيق مبدأ الجودة يقلل من الجهد والمال في عملية التعليم، حيث يتم التحقق من ما يدرس وما يتعلم، وأن معايير ومؤشرات الجودة تقرأ قوة وضعف النظام التعليمي وأن إدارة الجودة مرتبطة بشكل كبير بدور الإدارة المدرسية ونجاحها من نجاح الإدارة المدرسية .
Copy link