برلمان

المعيوف: إقرار قانون الرقابة الشعبية لمحاسبة نواب الأمة من أولوياتي

أكد مرشح الدائرة الثالثة عبد الله المعيوف خلال افتتاح مقره الانتخابي في منطقة كيفان أن حكمة سمو أمير البلاد بقرار حل مجلس الأمة وقبول استقالة الحكومة أنقذت البلاد من كارثة محققة، مؤكداً أنه سيتقدم باقتراح في حال وصل الى مجلس الأمة يتمثل في ضررة إقرار قانون الرقابة الشعبية لمحاسبة نواب الأمة بدلا من الانتظار لمدة أربع سنوات حتى نحاسب النائب، من خلال حجب الصوت عنه فضلا عن قضية الوحدة الوطنية التي نحتاج الى قانون يعاقب كل من يتطاول على الوحدة الوطنية.


وقال المعيوف: “ما حصل في الكويت مؤخرا هو جزء من حراك سياسي لبعض الكتل السياسية”، مشيرا الى أن الأمل معقود على الشعب لاختيار من يعمل لمصلحة الكويت ومصلحة شبابها وأطفالها، لافتاً أن المشاكل نشبت بين السلطتين على إثر الاستجوابات الشخصية والتفاف الحكومة على الدستور والطرح الطائفي والطرح القبلي وانحدار مستوى الحوار بين الحكومة والمجلس، وتطور الأمر الى التشابك بالأيدي وعدم احترام البعض للبعض الآخر إلى أن وصلنا الى قضية الايداعات المليونية التي جعلت الشارع الكويتي يفقد الثقة في المؤسسة التشريعية .
وأضاف: “سيادة القانون أصبح منتهكا بعد أن وصل الأمر إلى تعرض رجال الداخلية إلى الاستفزاز وتعدي البعض على “مخافر” الشرطة وكذلك تعرض الأطباء والمدرسين للاعتداء الأمر الذي يؤكد عدم احترام القانون والعيش في شريعة الغاب”، مشدداً أن القضايا التي تحتاج إلى تدقيق وبحث واسعين قضية الايداعات المليونية حتى نتوصل الى من هو الراشي ومن هو المرتشي ومن تعرض للظلم من خلال صراعات سياسية وتكسب سياسي.
وفي قضية الاحزاب، قال: “الأحزاب بحاجة الى تنظيم على أن يكون هناك شكلا قانونيا لها بدلا من انتشار كل هذه التكتلات والقوى السياسية والتنظيمات غير المعلنة والتي لا أحد يعرف أهدافها أو مصادر تمويلها”، داعيا إلى إقرار قانون للاحزاب في الكويت .
Copy link