عربي وعالمي

ألغام سورية على الحدود اللبنانية

تقوم وحدات من الجيش السورى منذ ثلاثة أيام بزرع ألغام على الحدود مع منطقة وادى خالد الحدودية فى شمال لبنان، حسبما أفاد مسئول محلى فى الشمال اليوم الثلاثاء.
وقال المسئول فى بلدة حنيدر فى وادى خالد إن “وحدات من الجيش السورى تقوم منذ ثلاثة أيام بزرع ألغام خلف الساتر الترابى الفاصل بين بلدتى حنيدر اللبنانية والبويت” فى الأراضى السورية، لافتاً إلى أن “ثلاث جرافات تابعة للجيش السورى.. عملت أيضاً على إغلاق جميع الفجوات الموجودة فى الساتر الترابى”.
وأكد أحد العاملين فى مجال إغاثة النازحين السوريين فى لبنان أن “أى عائلة لم تدخل الأراضى اللبنانية وتحديداً منطقة وادى خالد من سوريا منذ مدة، باستثناء عائلات دخلت عبر المعبر الشرعى قبل أيام، نتيجة زرع الألغام والتوتر الأمنى وانتشار الجيش السورى فى المنطقة”.
ويوجد العديد من المعابر غير الشرعية على جانبى الحدود بين البلدين كانت تستخدم قبل بدء الأحداث فى سوريا لتهريب السلع على اختلافها. وهى تستخدم غالباً لتنقلات اللبنانيين والسوريين المقيمين فى مناطق حدودية، والتى توجد بينهم صلات قرابة ومصاهرة وثيقة.
Copy link