سبر أكاديميا

اتحاد التطبيقي يبارك قرار “التعاون” طرد سفراء الأسد

أكد أمين الصندوق ورئيس لجنة التطوير والتدريب في الاتحاد العام لطلبة ومتدربي الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب عبد الله يوسف الكندري أن الخطوة المباركة التي اتخذتها الخارجية الكويتية وإبلاغها السفير السوري رسميا بمغادرة الكويت تنفيذا لما اتفقت عليه دول مجلس التعاون الخليجي وأعلنته الأمانة العامة لمجلس التعاون بسحب سفراء الدول الخليجية من سوريا وطرد سفراء بشار الأسد خطوة في الاتجاه الصحيح ومن شأنها المساهمة بشكل كبير في وضع حد للمجازر البشعة التي يتعرض لها إخواننا في سوريا الشقيقة. 

وأشار الكندري إلى أن تلك الخطوة ليست بغريبة على دول مجلس التعاون الخليجي التي كانت وستظل دوما مدافعة عن الحق ونصرة المظلوم أينما كان، متمنيا أن تكون تلك الخطوة مشجعة لباقي الدول العربية والإسلامية لاتخاذ نفس الموقف ليشعر النظام البعثي في سوريا من اقتراب نهايته الحتمية، ولفت إلى أن تحركات الأمم المتحدة وما اتخذته الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي يذكرنا ببداية انهيار نظام معمر القذافي واقتراب حصول الشعب على حريته وحمايته من بطش هذا النظام الذي لم يرحم طفلا أو امرأة أو شيخا بل سلط آلياته الحربية على المدنيين العزل لتقتلهم بلا رحمة أو هوادة في سبيل بقائه في السلطة.
Copy link