سبر أكاديميا

الظفيري تفاءل بوجود عدد كبير من الأكاديميين في المجلس
“أساتذة الجامعة” للسلطتين: قانون الجامعات قابع في الأدراج منذ 15عاما

بين رئيس جمعية أعضاء هيئة التدريس بجامعة الكويت د. عواد الظفيري  أن أمام الوزير ومجلس الأمة الكثير من القضايا العالقة في جامعة الكويت والتي تحتاج  إلى حلول جذرية في المرحلة القادمة أهمها إقرار قانون الجامعات الحكومية بعد أن ظل حبيس أدراج السلطتين طيلة السنوات الخمس عشرة الماضية، مبيناً أن هذا القانون ينظم التعليم الجامعي الحكومي فهو يتضمن مواد جديدة تعالج الخلل الموجود في القانون الحالي لجامعة الكويت رقم 29 لسنة 1966, إضافة  إلى اهمية مراجعة اللوائح الحالية للجامعه ومنها لائحة الترقيات واختيار المناصب القيادية


وأشار د. الظفيري إلى أهمية إقرار كادر أعضاء هيئة التدريس الذي أصبح ضرورة ملحة في ظل التضخم الإقتصادي ولما له من أهمية كبيرة على جامعة الكويت في توفير الإستقرار المادي لعضو هيئة التدريس وكذلك استقطاب العلماء وأصحاب الكفاءات الذين أصبحت جامعات قطر والإمارات مستقطبه لهم .بالاضافة إلى مزايا أعضاء هيئة التدريس الأخرى وبالأخص المعاش التقاعدي والذي أصبح ضرورة ملحة لما يشكله من عامل استقرار لعضو هيئة التدريس بعد سنوات من العطاء للجامعة والمجتمع.

 

وتقدم بالتهنئة لرئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك متمنيا له التوفيق والسداد في تحقيق طموحات الشعب الكويتي بالعيش الكريم والاستقرار والتطور في جميع المجالات.  

كما تقدم بالتهنئة للدكتور نايف الحجرف على توليه حقيبة وزارة التربية ووزارة التعليم العالي ولأعضاء مجلس الأمة على حصولهم على ثقة الشعب الكويتي داخل البرلمان، وكذلك رئيس وأعضاء اللجنة التعليمية بمجلس الأمة على ثقة زملائهم في المجلس.  

وأضاف د. الظفيري أن وجود عدد كبير من الأكاديميين في مجلس الأمة يبعث في النفس التفاؤل نحو إقرار العديد من القوانين التي تخدم المؤسسات التعليمية في الكويت.  

Copy link