سبر أكاديميا

قائمة الاتحاد الطلابي: نحترم القضاء ولكن حل المجلس مخيب للآمال

قال أمين سر قائمة الاتحاد الطلابي في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب فهد عبدالله العصيمي أن الجموع الطلابية ورغم احترامها لاحكام القضاء إلا ان هناك استياء من منطوق حكم المحكمة الدستورية بشأن بطلان مرسوم حل مجلس 2009 لأن المرسوم السامي صادر عن حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد حفظه الله، مشيرا إلى ان هذا القرار جاء مخيبا لآمال وتطلعات الشباب خاصة وأن حل مجلس 2009 جاء بمرسوم سامي لحضرة سمو امير البلاد، وكانت هناك قضية مماثلة في العام 1986 وقضت المحكمة الدستورية آنذاك بعدم اختصاصها بالنظر في مدى دستورية مراسيم الحل. 
وقال العصيمي أن هذا الحكم سابقة خطيرة ربما يفتح الباب على مصراعيه مستقبلا لإلغاء مراسيم أخرى لأمير البلاد، لافتا إلى أن الجموع الطلابية ترفض الانقضاض على المراسيم الاميرية أي كانت الاسباب. 
واشار العصيمي إلى ان جموع الطلبة يحدوها الأمل في إيجاد مخرج لمنطوق حكم المحكمة الدستورية لأن مرسوم الحل صدر عن رئيس الدولة بصفته سلطة حكم وهو من أعمال السيادة التي لا تختص جميع المحاكم بنظرها، متمنيا ان تكون هناك حلول جذرية لهذا المأزق الدستوري قبل استفحال الامر ونزول الشباب للشارع للدفاع عن احقية صاحب السمو الامير في اصدار المراسيم والدفاع عن ارادة الامة واختيارها لمجلس 2012 وعدم عودة مجلس القبيضة “2009” الذي اساء للعمل البرلماني الكويتي وتاريخه المشرف.
Copy link