برلمان

البراك لـ سبر: الاسراع بدفن الجثة الهامدة والدعوة للانتخابات استحقاقات تنتظر حكومة المبارك

وجه النائب مسلم البراك رسالة الى سمو الشيخ جابر المبارك عقب صدور الأمر الأميري اليوم بتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، وقال البراك لـ سبر: “إنني أعتقد أن المبارك يعلم أن حكومته المقبلة عليها استحقاقات واضحة وهي: أولا الاسراع بدفن تلك الجثة الهامدة مجلس 2009 مجلس الخزي والعار من خلال اصدار مرسوم حله فور تشكيل الحكومة وأداءها اليمين الدستورية أمام سمو الأمير حفظه الله. ثانيا اصدار مرسوم دعوة الناخبين لانتخابات جديدة. ثالثا عدم اجراء أي تعديل على قانون الدوائر الانتخابية أو نظام التصويت لأن أي تغيير سنعتبره تزويرا لارادة المواطنين وسنتعامل معه بنفس القوة”. 
وتابع البراك: “ان الحكومة القادمة تكمن أهميتها في أنها الحكومة التي ستجري وتنظم الانتخابات القادمة”.
وبشأن رد قانون تميير الجنح، قال البراك: “إذا صح ما تناولته بعض الصحف اليوم عن قيام الحكومة برد قانون تمييز الجنح فانه سيكون أمرا غريبا أولا لأنها حكومة تصريف العاجل من الامور ثانيا لان هذا القانون من مصلحة المواطنين والمتقاضين، فما مبررات الحكومة للقيام بهذا الفعل؟”. 
واضاف البراك في تصريح صحافي: “أمر غريب كلما أصدرنا قانونا يتعلق بالقضاء ترده الحكومة حتى لو كانت حكومة تصريف أعمال وكأن الحكومة والوزراء لا يعرفون دورهم، وبدأت اصل الى مرحلة اعتقد فيها ان الوزراء لا يعرفون غير موعد اجتماع مجلس الوزراء فقط ، وهذا يثير الخوف”.
وتابع البراك: “على الوزراء ان يعلموا انهم صناع قرار سياسي واقتصادي في هذا البلد وانهم اعضاء مجلس الوزراء المهيمن على مصالح الدولة وعليهم ان يعرفوا ان سمو الامير يمارس صلاحياته من خلال وزرائه، فلماذا الوزراء بهذه السلبية، واحذر من ان اضعاف مؤسسة مجلس الوزراء بهذا الشكل امر غير مطلوب”.
وزاد البراك قائلا : “لذلك انا شخصيا اتمنى ان يكون خبر رد قانون تمييز الجنح غير صحيح لكن اذا كان صحيحا فان الامر يثير العديد من علامات الاستفهام”.
واختتم البراك تصريحه بقوله: “لكن نقول باذن الله اذا لم يتم تعديل الدوائر الانتخابية ولم يتم العبث بنظام التصويت واذا أجريت انتخابات حرة ونزيهة فان المجلس القادم سيعالج كل هذه الاوضاع الخاطئة وسيتم اعادة تبني كل القوانين لمكافحة الفساد وتنظيم القضاء وهناك قوانين اخرى سنؤكد عليها من خلال البيان الذي سيصدر في اجتماع كتلة الاغلبية يوم الاثنين المقبل بديوان الاخ اسامة المناور”.
Copy link