سبر أكاديميا

لتوزيع المحاور ووضع اللمسات الأخيرة
تحركات مكثفة لتدريس التطبيقي لنجاح ملتقى “صناعة المستقبل بالتعليم”

كشف أمين سر رابطة أعضاء هيئة التدريس للكليات التطبيقية ورئيس اللجنة المنظمة للملتقى الثقافي “صناعة المستقبل بالتعليم” الذي تنظمه الرابطة يوم الاثنين المقبل 22 ابريل برعاية معالي وزير التربية ووزير التعليم العالي د. نايف الحجرف، كشف أن اللجنة المنظمة تبذل جهودا مكثفة لتوزيع المحاور على المشاركين بالملتقى ووضع اللمسات الأخيرة لضمان نجاح الملتقى وتحقيقه للأهداف السامية التي يقام من أجلها ولعل أبرزها طرح ومناقشة سبل الارتقاء بالمنظومة التعليمية في الكويت، والتعرف على مكامن الخلل والعمل على علاجها من خلال تكاتف جهود كافة أطراف المعادلة وهي وزارة التربية ووزارة التعليم العالي والمعلم والأسرة والطالب. 
وأوضح د. الحنيان أن الرابطة تجهز لهذا الملتقى المهم منذ 4 شهور لضمان توفير سبل نجاحه وتحقيق أهدافه، مشيرا إلى أن الرابطة حرصت على مشاركة نخبة متميزة من الاختصاصيين في المجال التعليمي لمناقشة العديد من المحاور المهمة بهدف إثراء الملتقى، حيث يشارك بالندوة الأولى التي تأتي تحت عنوان “المعلم مابين التأهيل والتميز” كل من العميد الأسبق لكلية التربية بجامعة الكويت أ.د عبدالله الشيخ، ووكيل وزارة التربية والتعليم الأسبق د.يعقوب الشراح، والندوة الثانية “جودة التعليم واقع وطموح” ويشارك بها كل من الأمين العام للأمانة العامة لمجلس الجامعات الخاصة أ.د حبيب أبل، والمدير العام للجهاز الوطني للاعتماد الأكاديمي وضمان جودة التعليم د.عايض المري، ومدير المركز الوطني لتطوير التعليم د. رضا الخياط.
وأشار د. الحنيان إلى أن الملتقى يختتم فعالياته بحلقة نقاشية تحت عنوان “نبي تعليم صح” وتبدأ في تمام الساعة 7 مساء، ويشارك بها مجموعة من التربويين والأساتذة والطلبة وسوف يكون النقاش فيها مفتوحا لطرح كل ما يخص قضايا التعليم في الكويت، ولفت إلى أن الرابطة حرصت على توجيه الدعوة للقيادات الطلابية وأولياء الأمور للمشاركة في الحلقة النقاشية للتعرف على رؤاهم بما يساهم في إيجاد حلول لتلك القضايا التعليمية.
 
Copy link