عربي وعالمي

قرض صندوق النقد لمصر على طاولة مؤتمر “يورومني”

يتصدر قرض صندوق النقد الدولي لمصر، أعمال مؤتمر “يورومني” الذي تنطلق أعماله بالعاصمة المصرية القاهرة في وقت لاحق من اليوم الإثنين، بحضور مسؤولين ورجال أعمال وخبراء يناقشون وضع الاقتصاد المصري.

والشهر الماضي، توصلت مصر إلى اتفاق مبدئي مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار، بانتظار موافقة نهائية من المجلس التنفيذي للصندوق.

وأعلن الصندوق، الخميس الماضي، أنه أجرى “مناقشات مثمرة جداً” مع السلطات في الصين والسعودية بخصوص إسهامهما في تمويل ثنائي إضافي تحتاجه مصر، ويتراوح بين 5 و6 مليارات دولار.

وإلى جانب قرض الصندوق، يناقش مؤتمر “يورومني”، حسب جدول أعماله المنشور على موقعه الإلكتروني، خطة الحكومة المصرية للإصلاح الاقتصادي، وسبل التعامل مع القضايا المرتبطة بقيمة العملة المحلية (الجنيه) وتدهورها المستمر أمام الدولار الأمريكي، وآليات تضييق الفجوة في الميزان التجاري، ودور القطاعين العام والخاص لجذب الاستثمارات الأجنبية إلى مصر.

ويشهد الجنيه المصري تراجعاً أمام الدولار الأمريكي، إلى 8.88 جنيهات لكل دولار واحد في السوق الرسمية، بينما يتجاوز 12 جنيهاً في السوق الموازية (السوداء).

و”يورومني”، مؤسسة عالمية رائدة ومتخصصة في تنظيم المؤتمرات المالية في الأسواق المتقدمة والنامية، وتنظم العديد من الفعاليات المالية في عواصم المال في العالم، إضافة لعدد من الأسواق المختارة في منطقة الشرق الأوسط، وخاصة مصر والسعودية والكويت والبحرين وتركيا وقطر.

وتأسست “يورومني” عام 1969، وهي مؤسسة مدرجة في بورصة لندن للأوراق المالية، ويبلغ حجم رأسمالها السوقي المتداول 2.5 مليارات دولار أمريكي.

Copy link