محليات

“حماية البيئة”: 12% تركوا أماكن التخييم «غير نظيفة»

أعلنت الجمعية الكويتية لحماية البيئة نتائج استبيانها الشهري حول موسم التخييم ضمن سلسلة استبياناتها الشهرية المعنية بالتعريف ونشر قانون حماية البيئة والتعاون المشترك مع الهيئة العامة للبيئة.

وبينت الأمينة العامة للجمعية جنان بهزاد أمس، إن الاستبيان الثاني من الحملة التوعوية لنشر ثقافة تطبيق قانون حماية البيئة شارك به 203 أشخاص عبروا عن آرائهم ودرجة وعيهم بالقانون ومواده المتعلقة بالحفاظ على البيئة البرية تزامنا مع موسم التخييم والإجازات.

نسبة الوعي
وأوضحت بهزاد أن 64 % أكدوا معرفتهم باشتراطات التخييم، في حين نفى 28 % معرفتهم بتلك الاشتراطات، وكان هناك 8 % ممن لا يهتمون بالاشتراطات في كل الأحوال، مبينة أن 88 %من المشاركين أكدوا تركهم المكان نظيفا بعد انتهاء فترة التخييم، في حين كان 11 % لا يهتمون بتنظيف المكان و2 % لا يتركون المكان نظيفا.

وذكرت أن السؤال الأول الذي يصف مدى وعي المشارك بفترات التخييم القانونية والتزامهم بها كانت إجابته 56% إيجابا، في حين نفى 22 % معرفتهم به وأظهر 21 % عدم اهتمامهم بمعرفة فترة بداية موسم التخييم وانتهائه.

ولفتت إلى أن 26 % من المشاركين أجابوا أنهم يبحثون عن مكان أنظف سنويا للتخييم، في حين يرتاد 35 % نفس المكان سنويا، فيما لا تهتم ربع الشريحة المشاركة باختيار الموقع، مبينة أن معظم المشاركين عبروا عن رغبتهم بمعرفة المزيد عن قانون حماية البيئة واهتمامهم به

2 تعليقان

  • والله الحل بسيط جدا..وغير مكلف..وسيكون مصدر لجلب الاموال…وضع اسم صاحب المخيم(الوصخ)..في القائمه السوداء…رفع قيمه التامين بعشره اضعافها…ومن ثم نشر الاسماء في الجريده الرسميه…ليش تكون رده الفعل علي الكل…في ناس متربيه علي النظافه والطهاره..شنو ذنبهم بالاخرين

أضغط هنا لإضافة تعليق

Copy link