عربي وعالمي

المخابرات الأمريكية: الأسد احتفظ بأسلحة كيمياوية

أعلن مسؤول بالمخابرات الأميركية الخميس أن أجهزة المخابرات تشتبه في أن الرئيس السوري بشار الأسد احتفظ ببعض الأسلحة أو المكونات الكيماوية التي وافق على تسليمها بموجب اتفاق أميركي روسي عام 2013.

وأضاف المسؤول الذي تحدث شريطة عدم نشر اسمه: “لم نصدق مطلقا ما كشفه نظام الأسد عن كامل مخزونه من الأسلحة الكيماوية”.

وقال المسؤول: “لقد أظهر الأسد مرارا أنه مستعد لاستخدام أي أسلحة كيماوية استبقاها أو أعاد تكوينها للهجوم على شعبه وترويعه”.

وإلى ذلك، أكدت منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية، الخميس، أن هناك تحقيقا جاريا حول الهجوم الذي يشتبه بأنه كيمياوي في سوريا وأودى بحياة 86 شخصاً.

وأوضحت المنظمة أنها “اتصلت بالسلطات السورية” وطلبت تبادل المعلومات “المتعلقة بمزاعم حول اللجوء إلى أسلحة كيمياوية في خان شيخون” وذلك في إطار مهمة تحقيق لإعداد تقرير عن الهجوم الذي وقع الثلاثاء.

Copy link