برلمان

الصقعبي يوجه 3 أسئلة لوزيري المالية والتجارة

وجه النائب د. عبدالعزيز الصقعبي 3 أسئلة برلمانية إلى وزيري المالية والتجارة والصناعة.

سؤالان إلى وزير المالية خليفة حمادة

نص السؤال الأول على ما يلي:

في ظل العجوزات المالية وضعف الإيرادات النفطية وبحث الدولة عن موارد تمويلية جديدة.
يرجى إفادتي وتزويدي بالآتي:

1- نسبة ملكية الهيئة العامة للاستثمار في الشركات المساهمة العامة والعوائد المالية المتحققة من هذه الملكية وذلك للسنوات المالية الخمس الماضية، سواء كان ذلك من التوزيعات النقدية أو من أسهم المنحة، مع تفصيل ذلك لكل شركة على حدة.

2- البيانات المالية المجمعة للسنوات المالية الخمس الماضية لكافة الشركات التي تملك فيها الحكومة نسبة (50 ٪) فأكثر، سواء كانت تديرها الهيئة العامة للاستثمار أو المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعيات أو غيرهم.

ونص السؤال الثاني على ما يلي:

تعاني الحكومة في السنوات المالية الأخيرة من عجز مالي حقيقي، ولتغطية هذا العجز تطرح وزارة المالية حلولا مضرة بالمواطن مع الإغفال عن حلول أخرى ناجحة كرفع الرسوم مقابل الانتفاع بأملاك الدولة وفرض ضريبة على دخل الشركات.

لذا يرجى إفادتي وتزويدي بالآتي:

1- حجم أملاك الدولة التي تشرف عليها الوزارة مع تقسيمها وفق نوعها ومنطقتها.

2- حجم الإيرادات المتحصلة من رسوم أملاك الدولة خلال السنوات المالية الخمس الماضية، مع تفصيلها حسب نوعها.

3- هل هناك أي دراسة أو ورقة أعدت لرفع رسوم أملاك الدولة؟ إذا كانت الإجابة الإيجاب، فيرجى تزويدي بصورة ضوئية منها.

4- لماذا لم تتجه وزارة المالية إلى تقديم توصية أو مقترح برفع قيمة رسوم الانتفاع على أملاك الدولة وبالأخص «الصناعية والحرفية» كخطوة لتنويع الإيرادات؟

5- في كل خطة سنوية يكون «قانون الضريبة على دخل الشركات» أحد المتطلبات التشريعية من دون أن يقدم كمشروع قانون لمجلس الأمة، فلماذا هذا التعطيل؟ يرجى تزويدي بصورة ضوئية من مسودة القانون.

سؤال إلى وزير التجارة والصناعة وزير الدولة للشؤون الاقتصادية فيصل المدلج

نص السؤال على ما يلي:

يرجى إفادتي وتزويدي بالآتي:

إجمال صافي أرباح الشركات الكويتية في السنوات المالية الخمس الأخيرة مقسمة وفقا لشكلها القانوني:
– شركة مساهمة عامة.
– شركة مساهمة مقفلة.
– شركة ذات مسؤولية محدودة.
– شركة التضامن.
– شركة المحاصة.
– شركة التوصية البسيطة.
– شركة التوصية بالأسهم.
– شركة الشخص الواحد.

Copy link