عربي وعالمي

الظواهري أعلن الجهاد ضد بورما: 500 جندي سيحررون المسلمين من قبضة المشركين

أكد أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة وصول التنظيم إلى بنغلادش في جيش يتكون من 500 مجاهد على الاقل.
وأضاف الظواهري ان الجيش ينتظر دخول بورما في خلال ايام معدودة لتحرير المسلمين من قبضة المشركين، على حد تعبيره.
 يذكر ان عمليات ابادة تمارس ضد المسلمين بولاية اقليم اراكان من قبل الحكومة البوذية هناك، اضافة الى العمل القسري والابتزاز والقيود على حرية التحرك وانعدام الحق في الإقامة وقواعد الزواج الجائرة ومصادرة الأراضي والإقصاء والتمييز ما دفع الكثيرين  إلى الفرار والتشرد والنزوح نحو مصير مجهول.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق