عربي وعالمي

هذا ما فعله والد الفتاة السعودية رهف بعد امتناع تايلاند عن ترحيلها

قال سوراتشات هاكبارن رئيس مصلحة الهجرة التايلاندية اليوم الثلاثاء، أن والد الفتاة السعودية رهف محمد القنون، وصل إلى بانكوك ويرغب في لقاء ابنته.

وأضاف أنه يتعين على والد رهف محمد القنون وشقيقها الانتظار لمعرفة إن كانت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين ستسمح لهما بلقائها أم لا.

وقال سوراتشات للصحفيين: “يريد الأب والشقيق لقاء رهف والحديث معها، لكن يتعين على الأمم المتحدة أن توافق على ذلك”.

وقالت المفوضية السامية للاجئين، اليوم الثلاثاء، إنها تدرس قضية القنون بعدما فرت إلى تايلاند وقالت إنها تخشى أن تقتلها عائلتها إذا تم ترحيلها إلى السعودية.

وقال فيل روبرتسون مساعد مدير شؤون آسيا في منظمة هيومن رايتس ووتش لرويترز: “لا نعلم ماذا يفعل هنا… وما إذا كان سيحاول معرفة مكانها ومضايقتها، لا نعلم إن كان سيطلب من السفارة القيام بذلك”.

وكانت رهف في عطلة برفقة أسرتها في الكويت، لكنها فرَّت منها قبل نحو 3 أيام، ووصلت إلى تايلاند محاولة الذهاب إلى أستراليا لطلب اللجوء هناك.

تعليق واحد

أضغط هنا لإضافة تعليق