عربي وعالمي

أمين عام الناتو يدين الاعتداء الإجرامي على مسجدين في نيوزيلندا

أدن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغ، الهجوم الإرهابي المسلح الذي استهدف مسجدين بنيوزيلندا وأدى لمقتل عشرات من الأشخاص.

جاء ذلك في رسالة نشرها على صفحته في تويتر، قدم خلالها تعزية لأسر وأقرباء الضحايا الذين سقطوا في الهجوم الإرهابي.

وأعرب أمين عام الناتو عن تضامنه مع نيوزيلندا بعد الهجوم الذي أودى بحياة 49 شخصا وما لا يقل عن 20 مصابا

وفي وقت سابق اليوم، ألقت السلطات النيوزليندية القبض على أربعة مشتبه بهم، بينهم سيدة.

وفيما لم تفصح السلطات عن هوية المحتجزين، لكن أعلن شاب (28 عاما) قال إنه أسترالي، مسؤوليته عن الهجوم، من خلال بيان مكون من 74 صفحة معادٍ للمهاجرين، يبرر فيه أسباب تصرفه.

بدوره، أكد رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، أن أحد المشتبه بهم الأربعة في الهجوم، أسترالي الجنسية والمولد.

وقال في تصريحات صحفية: “أحد منفذي إطلاق النار مواطن أسترالي، وهذا الأمر يدفع إلى فتح تحقيق في الحادثة من طرفنا”.

وعلى خلفية الهجوم طالبت السلطات النيوزيلندية جميع المساجد بغلق أبوابها، مع مطالبة جميع الأشخاص بتجنب التوجه إلى أي من مساجد البلاد بشكل عام.

يشار أن سلطات مطار “دنيدن” الدولي، جنوبي نيوزيلندا، علّقت اليوم جميع الرحلات الجوية المتجهة إلى مدينة كرايست تشيرش على خلفية الهجوم ذاته.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق