عربي وعالمي

مبارك: سألاحق كل من نال من سمعتي.. والنائب العام يستدعيه ونجليه

ذكرت وسائل اعلام حكومية مصرية يوم الاحد أن النائب العام طلب الرئيس السابق حسني مبارك وابنيه علاء وجمال للتحقيق معهم.


وقالت وكالة أنباء الشرق الاوسط ان البلاغات المقدمة ضد مبارك وابنيه تتناول “اتصالهم بجرائم الاعتداء على المتظاهرين وسقوط قتلى وجرحى خلال المظاهرات السلمية التي جرت اعتبارا من 25 يناير الماضي وبشأن وقائع أخرى تتعلق بالاستيلاء على المال العام واستغلال النفوذ والحصول على عمولات ومنافع من صفقات مختلفة.”


ويقيم مبارك في منتجع شرم الشيخ المصري منذ أجبرته الاحتجاجات الشعبية التي استمرت 18 يوما على التخلي عن الرئاسة في الحادي عشر من فبراير شباط.


وقال التلفزيون المصري نقلا عن النائب العام المستشار عبد المجيد محمود ان التحقيق مع مبارك ونجليه لن يتأثر بالكلمة التي أذاعتها قناة العربية التلفزيونية للرئيس السابق يوم الاحد نافيا فيها امتلاكه أي أصول نقدية أو عقارية في الخارج.


وكان الرئيس السابق المصري محمد حسني مبارك قد ظهر الأحد عبر رسالة صوتية مسجلة على قناة العربية الفضائية قبل قليل ليعبر عن استيائه لكل ما يتعرض له من اساءة لسمعته ولاسرته.


واضاف مبارك أنه على استعداد للتوقيع على عريضة تخول للنائب العام التحقيق في ممتلكاته وارصدته داخل وخارج جمهورية مصر العربية، وقال انه يمتلك ارصدة وحسابات في بنوك محلية مصرية وليس في الخارج.


وصرح أنه لا يمتلك أي أصول عقارية في الخارج بصفة مباشرة أو غير مباشرة سواء له أو لأسرته.


وقال تعرضت لمضايقات وحملات تشكيك بي وباسرتي، وتخليت عن منصبي واضعا مصلحة مصر فوق كل اعتبار واحتفظ بالحق القانوني لملاحقة  كل من اساء الي ولأسرتي.


ويعد هذا الظهور هو الاول منذ تنحيه عن الرئاسة بعد الثورة التي اطاحت به في 15/1 الماضي وبعد المظاهرات الكبيرة التي حدثت مؤخرا في ميدان التحرير وسميت بجمعة الحساب.


هذا فيما طالب عدد من المتظاهرين يوم الجمعة الماضي للزحف نحو مقر اقامة مبارك في شرم الشيخ.

Copy link